روسيا تدعو اسرائيل الى وقف نشاطها الاستيطاني ورفع الحصار عن غزة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40724/

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي مشترك عقد يوم 19 يناير/كانون الثاني في اعقاب لقائه بنظيره الاردني ناصر جودة في موسكو ، أعلن ان روسيا تدعو اسرائيل الى وقف نشاطها الاستيطاني في الاراضي المحتلة بما فيها القدس الشرقية ورفع الحصار عن غزة.

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي مشترك عقد يوم 19 يناير/كانون الثاني في اعقاب لقائه بنظيره الاردني ناصر جودة في موسكو  ، أعلن ان روسيا تدعو اسرائيل الى وقف نشاطها الاستيطاني في الاراضي المحتلة بما فيها القدس الشرقية ورفع الحصار عن غزة.
وقال لافروف:" ان الوضع في الشرق الاوسط  يثيرالقلق ولا يبعث على التفاؤل". لكنه اشار الى ان " هناك فرصة للتوصل الى اتفاق على استئناف المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية.  ولا بد من الاستفادة منها. ولكي يتحقق ذلك  يتوجب على الجانبين الالتزام  الدقيق بتعهدات خارطة الطريق بما في ذلك مبدأ وقف الاستيطان  في كل الاراضي المحتلة بما فيها القدس الشرقية".

حول مؤتمر الشرق الاوسط  في موسكو

واضاف لافروف قائلا:" فيما يتعلق بشروط عقد مؤتمر الشرق الاوسط في موسكو فسبق لنا ان قلنا ان هذه الشروط هي استئناف المفاوضات بين اسرائيل وفلسطين. واننا نبذل الجهود في سبيل المساعدة في استئنافها ونتعامل مع كل من الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي  بالاضافة الى الولايات المتحدة وغيرها من شركائنا في رباعية الشرق الاوسط  وجامعة الدول العربية".
واشار وزير الخارجية الروسي الى ان الوضع بحاجة الى اتخاذ موقف ابداعي آخذا بعين الاعتبار المصاعب التي تحيط  بالقضية الفلسطينية وان الدور الخاص في هذه المرحلة  يعود الى الدبلوماسية.
وقال الوزير:" اننا نشيد بدور الدبلوماسية الاردنية التي تسعى الى اتخاذ موقف من شأنه ان يمكن الجانبين من الجلوس على طاولة المفاوضات".
وأشار  لافروف معلقا على مسألة الوحدة الفلسطينية  الى ان المفاوضات الفلسطينية - الاسرائيلية " ستكون فعالة في حال اذا شعرالوفد الفلسطيني وراء ظهره بموقف موحد للشعب الفلسطيني كله".
واستطرد لافروف قائلا:"أننا نرى ان ادراك الفلسطينيين انفسهم بمسؤوليتهم هذه هو امر مبدئي سيمكن محمود عباس من التحدث باسم كل مواطنيه بحيث تعي كافة البلدان العربية مسؤوليتها عن دعم الجهود الرامية الى استعادة الوحدة الفلسطينية".

وزيرا الخارجية الروسي والاردني يدعوان  الى البحث عن حلول توافقية

دعا وزيرا الخارجية الروسي والاردني سسيرغي لافروف وناصر جودة الى البحث عن حلول توافقية  في التسوية الشرق اوسطية.
وقال لافروف:" اننا تبادلنا الاراء حول الوضع في العراق ولبنان واليمن والبرنامج النووي الايراني، وندعو الى البحث عن حلول توافقية  وطرق سلمية لتسوية الوضع في الشرق الاوسط."
واضاف لافروف قائلا:" اننا أكدنا النزعة الثابتة  نحو تنشيط علاقات البلدين التجارية والتعاون في المجال العسكري التقني والذرة السلمية والسياحة والثقافة. كما اتفقنا على دعم هذه النزعة الايجابية".
واعرب لافروف عن شكره للحكومة الاردنية على افتتاح المركز الثقافي الروسي في عمان حيث بدأ تدريس اللغة الروسية هناك.

 موسكو قد تشهد عما قريب زيارة ملك الاردن

أعلن وزير الخارجية الاردني  ناصر جودة ان ملك الاردن عبد الله الثاني قد يزور موسكو في وقت قريب.
وقال ناصر جودة :" اننا نقلنا تحية ملكنا عبد الله الثاني الى الرئيس دميتري اناتوليفيتش مدفيديف واعربنا عن أملنا بان تجري عما قريب زيارة الملك الى روسيا الاتحادية" .
كما شكر ناصر جودة وزير الخارجية الروسي على حفاوة الاستقبال والحوار . وقال:" اننا بحثنا حالة العلاقات الثنائية التي تتعزز. كما بحثنا بعض التحديات التي تواجهها المنطقة والتي نناقشها مع الدول الصديقة".

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)