ألبانيا وكرواتيا تحصلان على العضوية في الناتو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/27520/

انضمت البانيا وكرواتيا الى حلف شمال الاطلسي يوم 1 أبريل/نيسان خلال مراسم في واشنطن نظمها مساعد وزيرة الخارجية الاميركية جيمس ستاينبرغ وحضرها سفيرا البلدين.

انضمت البانيا وكرواتيا الى حلف شمال الاطلسي يوم 1 أبريل/نيسان خلال مراسم في واشنطن نظمها مساعد وزيرة الخارجية الاميركية جيمس ستاينبرغ وحضرها سفيرا البلدين.
ورحب ياب دي هوب سخيفر السكرتير العام لحلف الناتو بانضمام البانيا وكرواتيا للعضوية في الحلف. وقال في بيان ان هذين البلدين اوفيا بشروط عملية الانضمام ولقد تم قبولهما في الحلف الناتو.
 ويأتي انضمام البانيا وكرواتيا الى عضوية الناتو قبل يومين على قمة حلف شمال الأطلسي في ستراسبورغ واحتفالات الذكرى الـ60 لتأسيس الحلف.

تأهب أمني مع بدء المظاهرات ضد قمة الناتو
دعا مناهضون لحلف شمال الأطلسي إلى تنظيم تظاهرات احتجاج في مدينة ستراسبورغ  الفرنسية ومدينتي كيل وبادن بادن الألمانيتين حيث من المقرر ان تبدأ أعمال قمة الناتو في 3 أبريل/نيسان الجاري.
وكثفت السلطات الألمانية والفرنسية التواجد الأمني لمواجهة احتجاجات المتظاهرين. كما فرضت حظرا على دخول مناطق عدة.
وسيحضر قمة الناتو هذا العام قادة 25 دولة من بينهم الرئيس الاميركي باراك أوباما والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والذي يحتفل رسميا خلال القمة برجوع فرنسا كعضو كامل إلى الحلف بعد انسحابها عام 1966. 
ومن المقرر أن تناقش القمة اعلانا مقترحا حول أمن الدول الاعضاء، يتضمن مراجعة لما قام به الحلف خلال السنوات الـ60 الماضية. كما تعرض رؤية لسياسة الحلف المستقبلية تستكمل استراتيجية كانت وضعت عام 1999.

دبلوماسي روسي: مشروع توسيع الناتو قد يؤدي الى تفاقم الوضع الأمني في أوروبا
يرى الكسندر غروشكو نائب وزير الخارجي الروسي أن مشروع توسيع حلف شمال الأطلسي قد يؤدي الى تفاقم الوضع الأمني في أوروبا.
وقال غروشكو: "نرى اليوم ان مشروع توسيع الناتو لا يسهم في تعزيز الأمن الأوروبي بل في بعض الحالات بما في ذلك ملفا أوكرانيا وجورجيا، قد يؤدي الى تراجع الاستقرار في القارة الأوروبية".
وذكر الدبلوماسي الروسي خلال مؤتمر حول هيكل جديد للأمن الأوروبي في موسكو يوم 2 أبريل/نيسان، أن سياسة الناتو الهادفة الى التقارب مع جورجيا شجعت تبليسي على القيام بالعدوان على أوسيتيا الجنوبية في أغسطس/آب الماضي.
ويرى غروشكو أن إنشاء لجنة جورجيا-الناتو وإعادة التأكيد على التزامات الناتو بشأن مواصلة السياسة الهادفة الى الانضمام جورجيا الى الحلف وتطوير التعاون العسكري معها قد تدفع بتبليسي الى تكرار مجاولاتها للسيطرة على أوسيتسا الجنوبية.
وأشار الى أن السياسة الهادفة الى انضمام أوكرانيا الى الناتو قد أسفرت عن تفاقم الوضع في هذه البلاد، مشيرا الى أن هذا المشروع لا تؤيده أغلبية سكان أوكرانيا وهو مبني ليس على التقييم الواقعي للوضع الامني في أوروبا بل على تسييس المبادئ التي وضعت في عهد "الحرب الباردة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك