دمشق وواشنطن.. حوار بدايته اختبار نوايا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26535/

أعلن معاون وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الاوسط جيفري فيلتمان بعد مباحثاته في دمشق مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم أنه بإمكان سوريا أن تلعب دوراً إيجابيا في المنطقة ووصف المباحثات بالبناءة جداً.

أعلن معاون وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الاوسط جيفري فيلتمان بعد مباحثاته في دمشق مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم أنه بإمكان سوريا أن تلعب دوراً  إيجابيا في المنطقة ووصف المباحثات بالبناءة جداً.

يجري إختبار النوايا على قدم وساق بين سوريا والولايات المتحدة، جيفري فيلتمان و دانييل شابيرو... أول مسؤولين رسميين يمثلان الإدارة الأمريكية الجديدة في إطارالتحرك لإقامة حوار جدي مع دول المنطقة بعد رسم هذه الإدارة  لتصور عام عن سياستها فيها، وتعيينها مبعوثها الخاص لشؤون الشرق الأوسط.

ويرى المراقبون أن العلاقات الأمريكية السورية والعقوبات الاقتصادية المفروضة على دمشق من قبل واشنطن هي أهم عناوين البحث بين مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية ومدير دائرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مجلس الأمن  القومي مع وزير الخارجية السوري إلى جانب بحث شؤون المنطقة لاستبيان حيثيات الموقف السوري منها، كمفاوضات السلام بمساراتها المتعددة والعلاقة مع إيران والانتخابات التشريعية اللبنانية والوضع في العراق

ومن جهة أخرى يرى المراقبون في زيارة فيلتمان وشابيرو سعيا من الإدارة الأمريكية الجديدة لتقديم مقاربة براغماتية تجاه كل الملفات الهامة واستعادة دور انحسر واقعيا نتيجة السياسات الخاطئة لإدارة بوش التي أدت إلى تعزيز أدوار أطراف  اقليمية أخرى ترى فيها واشنطن تهديدا  لمصالحها ولاستراتيجيتها السياسية والعسكرية على حد سواء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية