بوتين : روسيا ليست معاقة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25103/

لا تتطلع روسيا الى ممارسة دور استثنائي في العالم كما انها مستعدة لعلاقات الشراكة بدون اية قيود ، هذا اذا ما تخلت البلدان الغربية عن فرض القيود الاستعمارية على روسيا. أعلن ذلك فلاديمير بوتين رئيس وزراء روسيا الاتحادية في اثناء اللقاء في دافوس يوم 29 يناير/كانون الثاني مع اعضاء المجلس الدولي لرجال الاعمال.

لا تتطلع روسيا الى ممارسة دور استثنائي في العالم كما انها مستعدة لعلاقات الشراكة بدون اية قيود ، هذا اذا ما تخلت البلدان الغربية  عن فرض القيود الاستعمارية على روسيا. أعلن ذلك فلاديمير بوتين رئيس وزراء روسيا الاتحادية في اثناء اللقاء في دافوس يوم 29 يناير/كانون الثاني مع اعضاء المجلس الدولي لرجال الاعمال الذي تشكل في عام 2001  في اطار المنتدى الاقتصادي العالمي.

وكان خطاب بوتين في منتدى دافوس قد أثار الكثير من التساؤلات وطرح في لقاء اليوم السؤال التالي:" كيف تودون ان تكون صورة روسيا في العالم؟".

فقال بوتين:" انني غالبا ما أجيب عن هذا السؤال وكنت أعتقد ان الامر مفهوم لدى الجميع".  ومع ذلك فأنني أكرر القول:" نحن لا نتطلع الى ممارسة دور استثنائي ونود فقط اقامة علاقات شراكة متكافئة  بدون أية قيود". وأعاد بوتين الى الاذهان  انه طرح عليه يوم أمس بعد خطابه في المنتدى السؤال التالي:" كيف يمكن مساعدة روسيا؟". وذكر بوتين :" انني قلت بأننا لسنا من المعاقين، ويجب تطوير العلاقات والتخلص من القيود".

وقال رئيس الوزراء الروسي :" تفرض قيود جديدة بالاضافة الى القيود الموروثة من الماضي.  وعددها في اوروبا أقل لكن ما زال الكثير منها ساري المفعول في الولايات المتحدة". وذكر من بينها تعديل  جاكسون – فينيك الذي يقيد العلاقات التجارية بين روسيا والولايات المتحدة. وذكر بوتين :" انها من مخلفات الماضي التي لا علاقة لها البتة بالتفكير السليم – اذ لا توجد مشكلة هجرة اليهود من الاتحاد السوفيتي ، كما لا يوجد الاتحاد السوفيتي نفسه والذي فرض ضده هذا التعديل المجحف".

وتابع رئيس الوزراء الروسي قوله " ان مثل هذه الاشياء كثيرة . انها بقيت منذ ازمان " الحرب الباردة".." لكن التقييد الرئيسي باق في العقول، ويجب علينا التخلص منه. نحن نريد ان نكون شركاء متكافئين ومضمونين".

ودعا بوتين الشركات الغربية ايضا الى التخلي عن الموقف الاستعماري من روسيا. وأعلن قائلا :" يجب التخلي عموما عن الممارسات الاستعمارية. يجب احترام قوانين البلاد الذي تعمل فيه هذه الشركة او تلك والعمل بأسلوب متحضر". وشار ايضا:" ان البزنيس يجب ان يكون متبادل المنفعة".

وأكد رئيس الوزراء الروسي قائلا " لدينا امثلة ساطعة كثيرة  حين اضطررنا فيها الى اعادة النظر في شروط تعاوننا مع الشركاء والتي صيغت في مطلع التسعينيات وانا اؤكد لكم  ان شركاءنا قد تفهموا ذلك جيدا".  فأننا قمنا على سبيل المثال "بتنفيذ مشروع كونسرتيوم النقل في بحر قزوين ومد  شبكة الانابيب من بحر قزوين الى منطقة البحر الاسود. لكن ماذا فعلوا ؟ لقد اخذت القروض وحددت شروط القروض بشكل بحيث ان اجور الضخ لن تسمح الى روسيا الاتحادية في غضون 25- 30 عاما القادمة بالحصول على ادنى الارباح من عمل شبكة الانابيب هذه".

واشار بوتين قائلا :" طبعا اننا ادركنا ذلك واخذنا نناضل ضده.  يجب التخلي عن الايديولوجيا الاستعمارية بالمجئ الى مكان ما والاستحواذ على كل شئ  ثم الفرار الى مكان ما".

وقال رئيس الحكومة الروسية:"  ان العالم يغدو اليوم معولما ومترابطا ليس لأجل قصير بل لأجل طويل. واذا ما اردنا اقامة مثل هذه العلاقات المتمدنة فيجب علينا اقامتها منذ البداية".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم