" السيرك فرحي وحزني"

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/15066/

احتفلت مؤسسة السيرك الحكومية الروسية بيوبيل مديرها فنان السيرك المشهور والمروِّض مستيسلاف زاباشني في سيرك نيكولين في موسكو . عرض إحتفال السيرك هذا جاء بعنوان " السيرك فرحي وحزني ".

احتفلت مؤسسة السيرك الحكومية الروسية بيوبيل مديرها فنان السيرك المشهور والمروِّض مستيسلاف زاباشني في سيرك نيكولين في موسكو . عرض إحتفال السيرك هذا جاء بعنوان " السيرك فرحي وحزني ".

أتم  زاباشني السبعين عاما من عمره أمضى منها خمسة وستين على حلبات السيرك ، إنه من عائلة امتهنت السيرك على مر الأجيال. والداه عملا في السيرك، ثم إخوته والآن أبناؤه و أحفاده ، عائلة اعتادت على العمل الدؤوب في سبيل الوصول إلى أفضل النتائج في عروض السيرك المتنوعة .

حضرت هذا الإحتفال شخصيات سياسية واجتماعية وثقافية فنية  وتلامذة هذا الفنان العبقري بالإضافة لمحبيه ومحبي فن السيرك حضروا لتهنئته متمنين له الصحة والمزيد من العطاء ، كما قدم لتهنئته فنانو السيرك من إيطاليا والصين وعرضوا  فقرات متنوعة .

عرض إحتفال السيرك هذا جاء بعنوان " السيرك فرحي وحزني " قدم فيه الكثير من الفقرات التي حاكت مسيرة فنان السيرك زاباشني منذ عرضه الأول عندما كان عمره خمس سنوات .إنه فنان وبهلوان ومروض وحوش ، صمم الكثير من العروض التي جال بها العالم وترك بصماته المميزة في عالم السيرك .

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا