الروس يشاركون الفلسطينيين إحتفالهم بيوم النكبة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14977/

نظمت السفارة الفلسطينية لدى روسيا الاتحادية بالتعاون مع بعثة جامعة الدول العربية في موسكو مهرجانا لإحياء ذكرى نكبة فلسطين، والتي تصادف في الخامس عشر من مايو/أيار.

نظمت  السفارة الفلسطينية لدى روسيا الاتحادية بالتعاون مع بعثة جامعة الدول العربية في موسكو مهرجانا لإحياء ذكرى نكبة فلسطين، والتي تصادف في الخامس عشر من مايو/أيار.

وقد حضر الفعالية نائب رئيس مجلس المفتين في روسيا مراد مرتضين ورئيس جمعية الصداقة الروسية الفلسطينية فيتشسلاف ماتوزوف والقائم باعمال السفارة الفلسطينية فايد مصطفى وسفير جامعة الدول العربية في موسكو جمعة الفرجاني، وعدد كبير من أبناء الجاليات العربية في روسيا وكذلك ممثلون عن الكنيسة الأرثوذكسية و الهيئات الاسلامية الروسية والجمعية الإمبراطورية الأرثوذكسية الفلسطينية والاوساط الاجتماعية والثقافية الروسية.

وبدأ المهرجان فعالياته بتوزيع الكوفية الفلسطينية على الحضور كرمز للنضال، من ثم عرضت مقتطفات من فيلم وثائقي تحدث عن معاناة الفلسطينيين منذ توقيع قرار التقسيم عام 1947، ليلقى صدى موجعا ليس كوشم في قلب الفلسطيني فحسب، بل وكنداء لقلوب العشرات من الروس الذين حضروا لمشاطرة الفلسطنيين مأساتهم.

هذه المناسبة هي واحدة من مئات الفعاليات التي تقوم بها سفارة فلسطين في روسيا وإن كانت هذه المرة سببا لتذكير العالم بالقضية الفلسطينية، ويأمل القائمون عليها أن لا يحل يوم الخامس عشر من أيار القادم الا وقضية الشعب الفلسطيني قد حلت.

مرت 60 عاما  من المعاناة و الألم، الجرح ما زال مفتوحا، لكن شمعة الأمل لم تنطفئ. هذه هي فحوى الرسالة التي يحملها أبناء الجالية الفلسطينية في موسكو عاما بعد عام، مؤكدين أن لفلسطين الحق في الحياة.
للمزيد حول الموضوع في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)