طهران تقدم مقترحات لحل خلافها النووي مع الغرب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14807/

قدم السفير الإيراني في بروكسل مقترحات إلى المنسق الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا حول قضايا عالمية من بينها البرنامج النووي الإيراني.

قدم السفير الإيراني في بروكسل مقترحات إلى المنسق الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا حول قضايا عالمية من بينها البرنامج النووي الإيراني. وقد اكتفى البيان الصادر عن السفارة بهذا الشأن، بالإشارة إلى أن المقترحات تشمل قضايا سياسيةً وأمنية ًواقتصادية وأخرى تتعلق بالطاقة وقضية الاستخدام السلمي للطاقة النووية.
نجاد: لن نتخلى عن حقوقنا المشروعة مقابل المحفزات
قال الرئيس الايراني احمدي نجاد خلال مؤتمر صحفي عقده في طهران الثلاثاء ان بلاده لن تتخلى عن حقوقها المشروعة في الطاقة النووية مقابل  الحوافز الاقتصادية، داعيا الغرب الى اختيار طريق صحيح تجاه ايران. وأعلن نجاد ان " طهران لا تتخلى عن حقوقها المشروعة مقابل حوافز اقتصادية نحن مستعدون للحوار والتعاون مع الدول الاخرى لمعالجة القلق وحل القضايا العالمية لماذا المحفزات ان عصر مثل هذه السياسة قد انتهى ونحن ندعو الغرب الى اختيار طريق صحيح، نحن لسنا بحاجة الى شئ سوى حقوقنا المشروعة".
نجاد: لانرى عقبات في طريق تنمية علاقاتنا مع روسيا
وفيما يتعلق بالعلاقات مع روسيا قال نجاد انه لا توجد اية عقبات في طريق تنمية العلاقات مع موسكو مؤكدا أن تنفيذ روسيا قرار العقوبات الدولي ضد طهران لن يؤثر على العلاقات معها. وأشار الرئيس الايراني الى "ان انضمام روسيا الى تنفيذ تدابير قرار مجلس الامن 1803 الخاص بالعقوبات على ايران لن يؤثر على علاقاتنا مع روسيا وعلاقاتنا ستتطور بعد تولي دميتري مدفيديف منصبه كرئيس جديد لروسيا فنحن حليفان طبيعيان ولدينا مصالح ومواقف مشتركة بشان القضايا الاقليمية والدولية".
الدول النووية الكبرى تنصح طهران بتنفيذ القرارات
وكانت الدول النووية الخمس الكبرى دعت إيران للامتثال لمطالب الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتطبيق جميع قرارات مجلس الامن الخاصة ببرنامجها النووي بالكامل.
واعتمدت الدول الكبرى وثيقةً على ضوء نتائج اجتماع اللجنة التحضيرية للدورة الثامنة لمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية في جنيف في 9 من أيار/مايو الجاري. وجاء في هذه الوثيقة أن المجتمع الدولي يشعر بالقلق إزاء خطر الانتشار المرتبط ببرنامج إيران النووي وأن اتخاذ مجلس الأمن لقرار ثالث بحق طهران يؤكد عزم الدول الكبرى على مواصلة عملية التفاوض لتسوية الأزمة النووية الإيرانية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)