فنان من "العصر الفضي" في الفن بروسيا

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13838/

عاش الرسام الكسي كرافتشينكو في فترة تطلق عليها تسمية "العصر الفضي" في روسيا، وكان الاتجاه الواقعي هو المهيمن في الإنتاج الفني والأدبي آنذاك. مع ذلك ظل كرافتشينكو وفيا للمدرسة الرومانسية.

عاش الرسام الكسي كرافتشينكو في فترة  تطلق عليها تسمية " العصر الفضي"  في روسيا، وكان الاتجاه الواقعي هو المهيمن في الإنتاج الفني والأدبي. مع ذلك ظل كرافتشينكو  وفيا للمدرسة الرومانسية. فكان مرهف الأحاسيس تجاه ما تزخر به الطبيعة الروسية من أطياف وما تضمه من أرياف. وحتى عندما شد الرحال للتجول في ارض الله الواسعة ، كانت ريشته ترتوي من نبع الطبيعة وألوانها.

يستضيفُ غاليري "فنانونا" الواقع في إحدى ضواحي العاصمةِ موسكو، معرِضاً جمعَ أعمالَ الرسام الروسي ألكسي كرافتشينكو. ويقام هذا المعرِض في إطارِ الاستعدادات لإحياءِ ذكرى مرورِ مئةٍ وعشرين عاما على ولادةِ الفنان، التي ستحلُ في العامِ المقبل.

كاد اسم الكسي كرافتشينكو ان يطويه النسيان وينسل من ذاكرة الجمهور العريض فيما عدا المختصين والباحثين في مجال الفن التشكيلي ، وسواهم من جامعي اللوحات والتحف الفنية الذين يعرفونه جيدا . ان  أعماله موجودة في أهم متاحف الفن في البلاد، ولكنها منذ عشرين عاما، لم تفارق خزائن  المتاحف . ولأن العام المقبل سيصادف مرور مئة وعشرون عاما على ولادة هذا الفنان، فقد بدأ التحضير منذ الآن لإحياء ذكراه.

إلى جانب لوحاته الزيتية، أنجز ألكسي كرافتشينكو المئات من أعمال الغرافيك وكان استاذا في هذا المجال و استقى مواضيع الكثير منها من كنوز الأدب، كأعمال بوشكين وغوغول، لتصبح بعدها رفيقة لأمهات الأدب الروسي وزينة لصفحاتها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية