غازبروم تقلص امدادات اوكرانيا من الغاز الى النصف

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/12314/

قلصت "غازبروم" مساء يوم الثلاثاء 4 مارس/آذار إمداداتها من الغاز الطبيعي إلى أوكرانيا بمقدار 25% أخرى لتتقلص بذلك توريداتها الإجمالية إلى هذه الدولة المجاورة بمقدار النصف.

قلصت "غازبروم" مساء يوم الثلاثاء 4 مارس/آذار إمداداتها من الغاز الطبيعي إلى أوكرانيا بمقدار 25% أخرى لتتقلص بذلك توريداتها الإجمالية إلى هذه الدولة المجاورة بمقدار النصف.

التشدد كان سيد المواقف في آخر فصول أزمة توريدات الغاز بين "غازبروم" وأوكرانيا. الاولى فاجأت المتابعين وأعلنت على لسان الناطق الرسمي باسمها سيرغي كوبريانوف عن اتخاذها اجراءات جدية رداً على امتناع الجانب الأوكراني عن متابعة التفاوض لحل المسائل العالقة التي يتصدرها موضوع تسديد الديون المترتبة على كييف لقاء توريدات الغاز الروسي، وتوقيع عقود تنظم آلية استهلاكه.
وبهذا الخصوص افاد الناطق الرسمي باسم "غازبروم" سيرغي كوبريانوف قائلا: "اجتمعت اللجنة المعنية بالعمل لحل ازمة تزويد اوكرانيا بالغاز، وبما ان المحادثات لم تصل الى حل يفضي الى توقيع العقود اللازمة مع "غازنفط اوكرانيا" لشراء الغاز حسب الكميات المتفق عليها في يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط، تم الاقرار بتخفيض الامدادات 25% اخرى ابتداء من الساعة 20.00 في يوم 4 مارس/آذار. بينما تستمر امدادات الغاز الى المستهلكين الاوروبيين بكامل طاقتها، و"غازبروم" مستعدة لاستأناف المفاوضات مع الزملاء الاوكرانيين".
أوكرانيا ردت بانها ستلجأ لسحب كميات من الغاز تعوض نقص التوريدات الذي لحقها من الغاز المخصص للإتحاد الاوروبي الذي يمر عبر الأراضي الأوكرانية مما فسر رفضها لدخول مراقبين مستقلين لمحطتي إعادة ضخ الغاز في أوكرانيا للتغطية على هذه العملية غير الشرعية.
وبهذا الصدد اوضح المحلل الاقتصادي في مصرف سوبين بانك ألكسندر رازوفايف لقناة روسيا اليوم انه "يمكن أن نسمي هذه العملية بالسرقة، ولأوكرانيا سابقة في هذا المجال، ويدل ذلك على عدم الوثوق بها كشريك وعدم احترامها قوانين الاقتصاد العصري وحقوق الملكية. ورغم توقعي حل هذه الأزمة قريباً، إلا أن مخاطر من هذا الصنف ستبقى قائمة بالنسبة لـ "غازبروم" إلى أن يجري إيجاد مسارات بديلة لتوريدات الغاز".
الجانب الأوكراني حاول بعد ذلك تلطيف الأجواء من خلال وزير خارجيته فلاديمير أوغريزكو الذي توقع حل الأزمة في غضون عدة أيام، إلا أن ردود الأفعال المنتظرة من الاتحاد الأوروبي على هكذا مواقف أوكرانية ستبرهن على مدى استعداد أوروبا للتعامل المنطقي والبراغماتي مع هذه الأزمة. أزمة دعت إلى تدخل الرئيس الروسي المنتخب ورئيس مجلس إدارة "غازبروم" دميتري مدفيديف الذي أعرب في اتصال هاتفي مع الرئيس الأوكراني فيكتور يوشينكو عن أن روسيا تنتظر من كييف تكثيف جهودها لحل مسألة الديون المترتبة على توريدات الغاز بأقرب فرصة.

تويتر على روسيا اليوم