الجيش الإسرائيلي يبث فيديو لتفجير نفق سرايا القدس الممتد لإسرائيل

أخبار العالم العربي

الجيش الإسرائيلي يبث فيديو لتفجير نفق سرايا القدس الممتد لإسرائيل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jrek

نشرت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، فيديو لتفجير نفق تابع لـ"سرايا القدس" الذراع العسكرية لحركة "الجهاد الإسلامي" في فلسطين في أكتوبر الماضي.

وكان الجيش الإسرائيلي، أعلن في الـ30 من أكتوبر المنصرم، أنه اكتشف نفقا يمتد من داخل قطاع غزة، وفجّره.

وفي هذا الصدد، ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، اليوم الخميس، أن الجيش الإسرائيلي، رفع السرية عن بيانات جديدة حول النفق المذكور، مدرجة بعض المعلومات عنه.

وقالت الصحيفة، إن النفق التابع للجهاد الإسلامي، امتد خارج حدود قطاع غزة لمسافة 200 متر ووصل إلى مسافة تبعد عن التجمع الزراعي "كيسوفيم" نحو 2 كيلومتر عند الحدود الجنوبية مع القطاع.

وأكدت الصحيفة، وفقا للبيانات المنشورة، أن الحفر كان مستمرا على مدار الساعة (عدا يوم الجمعة)، حيث عملت مجموعات على ثلاث فترات وبسرعة 20 مترا في اليوم، ذاكرة أن عمقه في بعض النقاط وصل إلى 26 مترا تحت سطح الأرض.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الجيش الإسرائيلي، كان قد اكتشف في نفس المنطقة، نفقا آخر لحركة حماس، وامتد إلى خارج القطاع بنحو كيلومتر واحد.

 ووفقا لـ"يديعوت أحرنوت"، فقد استخدم الجهاد الإسلامي، في حفره طرقا بدائية نسبيا في تحديد الاتجاهات والمسافات تحت سطح الأرض، لكن ذلك لم يمنع من مد طريقها خارج القطاع.

وقالت إن عددا قليلا فقط من الفلسطينيين كانوا في مقدمة النفق، يعملون على الحفر والشق، أم الغالبية الباقية فكانوا يشكلون فرق دعم لوجستية وإصلاح للمعدات وتغييرها.

وحسب الصحيفة، فإن العمليات الحساسة داخل النفق، كانت تنفذها "قوات النخبة" التابعة لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، في إطار التعاون بين التنظيمات في عمليات مهمة كعبور الحدود مع إسرائيل، أو نقل الأسلحة داخل النفق.

واستخدم الحفارون نوعا من الأوعية البلاستيكي لدفع الأقواس الداعمة لهيكل النفق والألواح الخرسانية، من جهة، وإزالة الرمال والتربة من الجهة الأخرى، حسب "يديعوت أرحنوت".

وأكدت الصحيفة، أن الحفارين، استخدموا أنابيب لضخ الهواء أو الأوكسجين، داخل النفق، ليتمكن من بداخله من التنفس بشكل صحيح، زاعمة أن ذلك الأمر تسبب بمقتل 12 مقاتلا داخل النفق على جانبيه، عندما قام الجيش الإسرائيلي بتفجيره.

المصدر: يديعوت أحرنوت

إياد قاسم

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

فيسبوك يبدأ خدمة "مواعدة الجنس الآخر"