القوات العراقية تشن الهجوم الأخير لاستعادة الحويجة

أخبار العالم العربي

القوات العراقية تشن الهجوم الأخير لاستعادة الحويجة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jccu

أطلقت القوات العراقية اليوم الأربعاء الهجوم الأخير، من أجل استعادة بلدة الحويجة من قبضة تنظيم "داعش".

وأعلن قائد عمليات تحرير الحويجة الفريق الركن عبد الأمير يار الله في بيان له، أن قطعات الجيش والشرطة الاتحادية والرد السريع والحشد الشعبي، شرعت في تنفيذ عملية واسعة بهدف تحرير مركز قضاء الحويجة وناحية الرياض، وذلك ضمن الخطوة الثانية من المرحلة الثانية لعمليات تحرير الحويجة.

وأكد مراسل RT في العراق أن القوات العراقية المشتركة تتقدم نحو مركز الحويجة من ثلاثة محاور استعدادا لاقتحام المنطقة، وهي قرية النافلة في الشمال الغربي، وقرية الجبورية في الغرب وقرية الغازية في الجنوب الغربي.

ودمر سلاح الجو العراقي مقرا لـ"داعش" على مشارف مركز القضاء، مما حقق إصابات مباشرة في صفوف المسلحين، فيما فرض الحشد الشعبي سيطرته على طريق بيجي – حويجة الرئيسي المؤدي إلى وسط الحويجة من الجهة الغربية للقضاء.

وأفاد مراسلنا بأن قوات الحشد الشعبي (اللواء الثالث) تحرر حاليا قرية الغازية غربي الحويجة، وتباشر بالوصول إلى حدود القضاء، بينما ينسحب مسلحون من قرية الدبس الملاصقة لأول أحياء غرب مركز القضاء.

وتخوض القوات العراقية المشتركة في اللحظة الراهنة مواجهات شرسة مع مسلحي التنظيم على بعد ثلاثة كيلومترات عن مركز القضاء.

يذكر أن الحويجة، واحدة من منطقتين بقيتا تحت سيطرة "داعش"، وانطلقت معركة تحريرها في 21 سبتمبر/أيلول المنصرم، وبدأ الهجوم الحاسم بعد يومين من استعادة القوات العراقية قاعدة الرشاد الجوية الواقعة على بعد 30 كيلومترا إلى الجنوب، والتي استخدمها المتشددون كمعسكر للتدريب وموقع لوجستي.

المصدر: السومرية + RT

نادر عبد الرؤوف