عملية نوعية للجيش السوري في دير الزور وإحباط هجوم كبير لـ"النصرة" بدرعا

أخبار العالم العربي

عملية نوعية للجيش السوري في دير الزور وإحباط هجوم كبير لـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ii42

شهدت جبهات القتال بين الجيش السوري وتنظيم داعش في محافظة دير الزور وريف حمص الشرقي تصعيدا جديدا حيث نفذت وحدة من الجيش السوري عملية نوعية ضد تجمع لتنظيم داعش غرب مطار دير الزور.

وقال مصدر عسكري سوري إن  العملية أسفرت عن تدمير رشاش ثقيل والقضاء على معظم أفراد المجموعة في محيط لواء التأمين الإلكتروني غرب المطار جنوب المدينة ، مشيرا إلى تكبد تنظيم داعش خسائر بالأفراد والآليات خلال عمليات الجيش السوري بالتعاون مع القوات الرديفة بتغطية من الطيران الحربي على تجمعاته وتحركاته في محيط مدينة دير الزور.

بالتوازي مع ذلك قصفت القوات السورية مواقع لتنظيم داعش  في قرية تيرمعلة بريف حمص الشمالي بينما استمرت الاشتباكات العنيفة في محاور بمحيط الحقول النفطية ومحاور أخرى بريف حمص الشرقي المتاخم لبادية تدمر الغربية.

كما نفذت طائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي غارات جوية  على مناطق لتجمعات داعش  في مدينة الرقة وأطرافها  وتحديدا في محيط الفرقة 17 ومنطقة الفروسية شمالها.

وفي جنوب البلاد تدور اشتباكات عنيفة بين القوات السورية والفصائل المسلحة المنضوية تحت راية  جبهة فتح الشام  ( النصرة سابقا )  في أطراف حي المنشية ومحور الجمرك القديم المحاذي لها بمدينة درعا  إثر هجوم عنيف للفصائل المسلحة شنته  ضمن معركة  أطلقت عليها تسمية  ( الموت ولا المذلة )  مترافقة مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف من قبل وحدات الجيش السوري  على مواقع المسلحين  في أحياء درعا البلد بمدينة درعا، في حين سقطت عدة قذائف أطلقتها الفصائل المسلحة  على مناطق سيطرة الجيش السوري  في حيي السحاري والسبيل ومنطقة البانوراما  بمدينة درعا ما أسفر وفقا لمصادر إعلامية عن سقوط عدة جرحى.

كما شهد محيط العاصمة دمشق اشتباكات متقطعة  بين وحدات من الجيش السوري والمسلحين في أطراف حي التضامن بجنوب العاصمة و في حي جوبر عند الأطراف الشرقية لدمشق.

كذلك تجددت الاشتباكات في شرق كتيبة الصواريخ بمنطقة حزرما في قطاع المرج بغوطة دمشق الشرقية بين الجانبين وسط استهدافات متبادلة .

على صعيد آخر قالت مصادر إعلامية إن هيئة تحرير الشام المشكلة حديثا من عدد من الفصائل المسلحة سيطرت على مقر للواء الفتح يحوي أسلحة ثقيلة وآليات في منطقة الراشدين غرب حلب، ووفقا للمصادر ذاتها فقد أصيب أيضا عنصران  من الفوج الأول إثر هجوم مسلحين مجهولين على مقر لهم بالقرب من بلدة كفرناها بريف حلب الغربي، بينما قصفت القوات التركية ليل أمس السبت  مواقع لقوات سوريا الديمقراطية في منطقة منغ وغرب مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي.

عبد الحميد توفيق