الجيش الإسرائيلي: الصحافيان ثريا والدحدوح كانا عنصرين في حماس والجهاد

أخبار العالم العربي

الجيش الإسرائيلي: الصحافيان ثريا والدحدوح كانا عنصرين في حماس والجهاد
مدير مكتب الجزيرة بغزة وائل الدحدوح يودع نجله بعد استهدافه الأحد بغارة إسرائيلية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wrb1

أعلن الجيش الإسرائيلي أن الصحافيين في قناة الجزيرة اللذين قتلا الأحد في غزة بغارة استهدفت سيارتهما، كانا "عنصرين إرهابيين" ينتمي أحدهما لحماس والآخر للجهاد الإسلامي.

والقتيلان هما حمزة الدحدوح ومصطفى ثريا، وقد قتلا الأحد الماضي في قصف استهدف سيارتهما في جنوب قطاع غزة أثناء أدائهما مهمة صحافية لحساب قناة الجزيرة القطرية.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان الأربعاء، إن لديه "معلومات استخباراتية تثبت انتماء الدحدوح وثريا إلى منظمات إرهابية في القطاع حيث شاركا في الترويج لعمليات إرهابية تستهدف قواتنا"، مضيفا أنه "قبل الغارة، كان الاثنان يسيران طائرات بدون طيار بطريقة شكلت خطرا على قواتنا".

وردا على سؤال عن نوع الطائرات المسيرة التي كان القتيلان يستخدمانها وطبيعة التهديد الذي شكلاه على القوات الإسرائيلية العاملة في القطاع، قال الجيش الإسرائيلي ليل الأربعاء إنه بصدد "التحقق" من هذه النقطة.

وأضاف البيان أن "الاستخبارات العسكرية أكدت أن القتيلين عضوان في منظمات إرهابية متمركزة في غزة ومتورطان بشكل نشط في هجمات ضد القوات الإسرائيلية".

ولم يصدر أي رد من قناة الجزيرة أو من عائلتي القتيلين على هذه الاتهامات.

وقتل الشابان بصاروخين استهدفا سيارتهما في أحد شوارع مدينة رفح في جنوب القطاع، بحسب شهود عيان. وأصيب في الغارة صحافي ثالث والسائق.

ومصطفى ثريا كان شابا ثلاثينيا يعمل صحافيا مستقلا وقد تعاون منذ 2019 مع وكالة فرانس برس وكذلك مع وسائل إعلام دولية أخرى.

أما حمزة الدحدوح فهو نجل وائل الدحدوح، مدير مكتب الجزيرة في غزة الذي سبق له وأن فقد في هذه الحرب زوجته وولدين آخرين في قصف طالهم في نهاية أكتوبر. كما قتل اثنان من أبناء أخيه في غارة جوية هذا الأسبوع.

وكان حمزة الدحدوح ومصطفى ثريا عائدين من تغطية آثار غارة على منزل في رفح حين استهدفت سيارتهما، بحسب مراسلين لفرانس برس.

وأرفق الجيش الإسرائيلي بيانه بصورة لوثيقة قال إنها صادرة عن سرايا القدس، الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي، يرد فيها اسم حمزة الدحدوح على أنه "عنصر في مجال الهندسة الإلكترونية".

وأضاف البيان أن "المستندات تشير إلى تولي الدحدوح سابقا وظيفة نائب قائد فصيل في كتيبة الزيتون لدى الجهاد الإسلامي وإلى توليه حاليا وظيفة مسؤول إقليمي لدى الوحدة الصاروخية في الحركة".

أما مصطفى ثريا فقال البيان إنه "أحد عناصر حماس في لواء مدينة غزة".

وأوضح الجيش في بيانه أن "وثيقة تم العثور عليها على أرض القطاع خلال القتال تشير إلى الهيكل التنظيمي لجميع عناصر كتيبة القادسية التابعة لحماس، حيث يذكر اسم مصطفى ثريا إلى جانب وظيفته لدى المنظمة وهي نائب قائد خلية".

وكانت قناة الجزيرة أدانت بشدة "استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي سيارة الصحافيين الفلسطينيين" واتهمت إسرائيل "بانتهاك مبادئ حرية الصحافة".

المصدر: أ ف ب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا