خبير سياحي لـRT: لا يمكن مقارنة سيناء المصرية بإيلات الإسرائيلية

أخبار العالم العربي

خبير سياحي لـRT: لا يمكن مقارنة سيناء المصرية بإيلات الإسرائيلية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u9sh

كشف الخبير السياحي المصري أحمد صدقي لـRT تفاصيل هامة حول استحالة مقارنة مدينة إيلات الإسرائيلية بشبه جزيرة سيناء سياحيا.

وقامت إسرائيل لأول مرة، أمام المغاربة، بالترويج لمدينة إيلات الواقعة جنوب البلاد على البحر الأحمر كمقصد سياحي متميز، لتكون بديلا لمدن شبه جزيرة سيناء السياحية في مصر.

وقال الخبير السياحي المصري إن "سيناء تعد مركزا عالميا للسياحة إذ تتوفر بها كل أنواع السياحة، من دينية .. وثقافية .. وتاريخية .. ورياضية .. وترفيهية .. وعلاجية، هذا بالإضافة إلى بنية أساسية ومشروعات سياحية تسمح بزيادة أعداد السائحين وترضي جميع الأذواق".

وتابع صدقي: "تمثل السياحة الترفيهية أغنى وأكثر أنواع السياحة انتشارا في سيناء، لتوافر المقومات الطبيعية والتي تعد بدورها محصلة لثراء بيئة سيناء بمناخها المعتدل، وشواطئها الرملية والصخرية على السواء، وكنوز مياهها من شعاب مرجانية وأسماك نادرة وكائنات بحرية أخرى، وتنقسم السياحة الترفيهية فى سيناء إلى قسمين: السياحة الشاطئية، وسياحة الغوص والرياضات المائية والمنتجعات على سواحل خليج العقبة".

وأشار إلى أن منطقة دير سانت كاترين كمنطقة سياحية دينية - أثرية في الوقت نفسه، فإن في سيناء العديد من مواقع السياحة الأثرية والتاريخية أبرزها سرابيط الخادم قرب رأس أبو زنيمة، حيث يوجد معبد الالهة "حتحور" من العصور الفرعونية، كما أن السياحة الدينية تتركز في منطقة سانت كاترين ووادي فيران بصفة أساسية.

ونوه بأن سيناء بها العديد من مقومات السياحة العلاجية خاصة عيون المياه التي تساعد على شفاء العديد من الأمراض، وكذلك الرمال الساخنة الناعمة في عديد من المناطق، وهي ذات فائدة كبيرة في علاج أمراض الروماتيزم، ذلك كله يجعل سيناء المقصد الأول والأهم في المنطقة الذي يتمتع بمقومات لا يمكن أن تقارن مع أي جهة أخرى من حيث اجتذاب كافة أنواع السياحة من مناطق مختلفة من العالم تناسب كافة الاهتمامات والأفكار والأعمار.

وكانت صحيفة معاريف الإسرائيلية قد قالت إن مدينة إيلات احتلت مكانة بارزة في المناقشات في عدة ندوات عقدت في مؤتمر الاستثمار العالمي لمجموعة جيروزاليم بوست في مدينة "مراكش" بالمملكة المغربية، حيث عرض نائب رئيس بلدية إيلات، ماتان باري، مميزات المدينة أمام الجمهور المغربي.

وقال المسؤول الإسرائيلي أن إيلات تعد خامس أكبر مدينة في إسرائيل، وهي من المدن الرائدة في مجال السياحة، بما في ذلك حدودها المشتركة مع الأردن ومصر والمملكة العربية السعودية، واحتوائها على الشعاب المرجانية، والجبال الحمراء، وطرق ركوب الدراجات، والمناخ الدافئ والمشمس، وتنظيمها العديد من المهرجانات الموسيقية التي تقام في المدينة.

بالإضافة إلى ذلك ، أكد نائب رئيس بلدية إيلات على حقيقة أنها تعتبر المدينة السياحية الأكثر ليبرالية في الشرق الأوسط، على حد قوله.

المصدر: RT

القاهرة - ناصر حاتم

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا