"جميع الاحتمالات مفتوحة".. المجلس الانتقالي في جنوب اليمن يستنفر قواته

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/q5k7

أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن عن تعرض قواته لاعتداءات متكررة في محافظة أبين، ووجه قواته بالاستعداد لأي سيناريو.

وأشارت هيئة رئاسة المجلس في اجتماع عقدته اليوم السبت إلى أن قوات الحزام الأمني (التابعة له) تتعرض لاعتداءات مستمرة من قبل مقاتلين موالين لحزب الإصلاح، في مديرية أحور ومنطقة خبر المراقشة التابعة لمديرية خنفر.

وشددت هيئة رئاسة المجلس على أن هذه الاعتداءات تمثل تحديا سافرا لاتفاق الرياض والجهود الرامية لتهيئة الظروف لعملية التسوية الشاملة.

وأعلنت رئاسة المجلس عن وجود مخطط لـ"إعلان الحرب على الجنوب وجهود التحالف العربي والمجتمع الدولي ومقتضيات الحل السياسي للأزمة" يشمل أيضا محافظة لحج، بما في ذلك حشود وعمليات تجنيد واستحداث لمعسكرات وفتح الطرق لصالح "مليشيات الإخوان".

ونددت رئاسة المجلس بهذه الاعمال الرامية لـ"خلق الفوضى وإقلاق السكينة العامة"، مشددة في الوقت نفسه على قواتها "بأن تكون على أهبة الاستعداد لمواجهة هذه التحديات واتخاذ ما يلزم من إجراءات وإبقاء جميع الاحتمالات مفتوحة وعلى أكثر من صعيد، للدفاع عن مكتسبات شعب الجنوب وكشف العابثين والمتربصين بأمن الوطن واستقراره".

ودعت رئاسة المجلس أجهزته الاستخباراتية والاستطلاعية، إلى رصد جميع التحركات والتجمعات المشبوهة وأعمال التهريب ومحاولات نقل الأسلحة إلى العاصمة المؤقتة عدن، وإبلاغ التحالف العربي بما يلزم في هذا الصدد.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا