6 وجبات خفيفة يمكنها المساعدة في تقليل خطر الإصابة بالسرطانات الخبيثة

الصحة

6 وجبات خفيفة يمكنها المساعدة في تقليل خطر الإصابة بالسرطانات الخبيثة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s9iw

وجد العلماء أدلة على أن الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم ضرورية لجهاز المناعة، بما في ذلك محاربة الخلايا السرطانية.

والمغنيسيوم معدن يحتاجه الإنسان للبقاء بصحة جيدة، ومن دونه، سرعان ما يصبح الشخص متعبا وضعيفا. وعلى المدى الطويل، يمكن أن يؤدي النقص إلى خطر ضعف العظام والأمراض المزمنة مثل أمراض القلب.

ويوجد المغنيسيوم في أطعمة مثل السبانخ وخبز القمح الكامل والأرز والبطاطس والسلمون والبقوليات بما في ذلك الفاصوليا السوداء والعدس.

ولكن يمكنك الحصول على جرعة يومية من الوجبات الخفيفة الغنية بهذا المعدن، بما في ذلك:

- الأفوكادو

- المكسرات (خاصة الفول السوداني واللوز والكاجو)

- الشوكولاته الداكنة

- الموز

- زبدة الفول السوداني على الخبز أو مع الفاكهة

- الزبادي اليوناني

ويقول باحثون من جامعة بازل في سويسرا، إن مستوى المغنيسيوم في الجسم عامل مهم في قدرة الجسم على درء الأورام.

وفي الدراسة الجديدة التي نُشرت في مجلة Cell، أوضحوا كيف تحتاج الخلايا التائية إلى كمية كافية من المغنيسيوم لكي تعمل بشكل صحيح.

وتعد الخلايا التائية جزءا حيويا من جهاز المناعة الذي يحارب الفيروسات والأورام السرطانية الخبيثة.

وعادة لا يسبب انخفاض مستويات المغنيسيوم أي أعراض، إلا أن انخفاض مستوياته بصورة مزمنة يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكري من النوع الثاني وهشاشة العظام.

وفي البالغين الأصحاء، لا يشكل الاستهلاك المفرط للمغنيسيوم من الطعام مصدرا للقلق، بينما لا ينطبق هذا على المكملات الغذائية، حيث أن جرعات المغنيسيوم العالية الناتجة عن المكملات الغذائية أو الأدوية يمكن أن تسبب الغثيان والإسهال وتقلصات مؤلمة في البطن.

ويمكن أن تشير بعض الأعراض الأخرى إلى نقص المعدن في الجسم، من قبيل قلة النوم والشعور بالأرق، والشعور بالاكتئاب، والإصابة بالصداع النصفي.

وإذا كنت تشك بأنك تعاني من نقص مزمن في المعدن، عليك استشارة الطبيب والخضوع لفحص طبي لتشخيص الأسباب الدقيقة وراء الأعراض التي تعاني منها، كونها قد تكون علامات على حالات مرضية أخرى.

المصدر: ذي صن

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا