أزمة في اليمن بعد استقالة الرئيس وحكومته

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gjin

تخيم على المشهد اليمني حالة من التوتر السياسي والأمني بعد تقديم الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته استقالتهما.

يأتي ذلك في ظل حديث عن مشاورات مكثفة بين القوى السياسية للخروج من الأزمة العاصفة بالبلاد.

وقد بات المشهد السياسي اليمني أكثر تأزّما بعد استقالة الرئيس ومعه حكومة، لم يمض على تشكيلها أكثر من شهرين.

وإضافة إلى أن استقالة هادي قد مثلت رسالة للحوثيين بأن القوة يمكن أن تصبح وبالا إن لم تكن شرعية فهي أيضا عكست مؤشرات خطيرة لما يمكن أن تتجه إليه الأوضاع في حال عدم تدارك العقلاء الأمر.

هذا وينظر المراقبون بشكل عام إلى أن استقالة الرئيس هادي كانت مفاجأة للحوثيين لأنها دفع بهم إلى مواجهة الشعب والمجتمع الدولي.

رغم أن الجميع يترقب ما يمكن أن تسفر عنه الجلسة الطارئة للبرلمان يوم الأحد للبت في استقالة الرئيس هادي، فإن ما يحدث في اليمن يزيد من مخاوف الناس وخشيتهم من خروج الأوضاع عن السيطرة.

التفاصيل في التقرير المرفق