توسيع الحزام الأمني بين مصر وقطاع غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gimm

قامت السلطات المصرية بإجلاء سكان 1200 منزل على حدود غزة، وذلك في إطار العمل على توسيع منطقة الحزام الأمني مع القطاع لتصل إلى 1000 متر بدلا من 500.

يأتي هذا في الوقت الذي تزور فيه قطاع غزة وفود أوروبية للاطلاع على معاناة سكانها المتواصلة.

فقد وصل وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل جارسيا مارجايو إلى غزة في زيارة تفقدية لأوضاع القطاع بعد الحرب الأخيرة، وذلك ضمن جولته التي تشمل الأردن وفلسطين، كما يلتقي مسؤولين اسرائيليين.

تأتي الزيارة بالتزامن مع دخول إسبانيا لمجلس الأمن الدولي كعضو غير دائم.

وعقد الوزير الإسباني اجتماعا مع بيير كرانبول ممثل مفوضية وكالة إغاثة اللاجئين "الأونروا"، وزار مشروعات تلقت دعما ماليا من إسبانيا.

في غضون ذلك، تجمع مئات من موظفي الحكومة المقالة السابقة للمطالبة بحقوق الموظفين، فيما أعلنوا إضراباً مفتوحاً عن الطعام حتى حل أزمة رواتبهم المتواصلة منذ 7 أشهر.

وفي الوقت الذي يصل فيه مسؤول غربي آخر لتفقد الأوضاع المتردية في قطاع غزة، تتواصل أزمة الفلسطينيون على مستويات عديدة منها السياسي والاقتصادي والخدمي، وذلك فيما يشدد الحصار على القطاع من كل الجهات.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور