"نوبة قلبية" توقف حفل أديل

الثقافة والفن

المغنية البريطانية أديل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ilod

اضطرت المغنية البريطانية أديل لإيقاف حفلها في سيدني بعد تعرض أحد الحاضرين بالصف الأمامي، لسكتة قلبية.

وأصيبت امرأة تبلغ من العمر 47 عاما بنوبة قلبية مفاجئة أثناء حفل أديل في أستراليا بتاريخ 10 مارس/آذار، نقلت على إثرها إلى المستشفى، وهي في حالة خطيرة.

واضطرت المغنية البريطانية لإيقاف الحفل قائلة " أنا آسفة يبدو أن أحدًا أصيب بأذى ولابد أن أذهب للإطمئنان عليه"، وقال أحد شهود العيان أن الجماهير الحاضرة في الحفل لم تدرك أن المرأة كانت في حالة حرجة إلا عندما توقفت أديل عن الغناء.

كما أشار دانيال لوي، أحد معجبي الفنانة البريطانية إلى أن "رجال الأمن كانوا يحاولون إيقاظها ظنا منهم أنه قد أغمي عليها"، وأضاف أن حضور الممرضات والطبيب إلى عين المكان قد استغرق توقيت أغنية كاملة، وتابع قائلا إنهم قاموا بالضغط على صدرها لمدة تتراوح بين 15 و20 دقيقة إلى أن وصل فريق الإسعاف بالمعدات المناسبة.

وأكد دانيال أن أديل بدت "مستاءة بشكل واضح"، حيث توقفت عن الغناء وطلبت من فرقتها التوقف عن العزف، وقالت إنها حزينة جدا ويجب أن تطمئن على المرأة لذا لا تستطيع أن تكمل الحفلة، ووعدت الجمهور بحفل آخر تعويضا لهم.

وأقامت أديل حفلين في ملعب " ANZ" في سيدني كجزء من جولتها العالمية التي بدأت منذ أكثر من عام، بتاريخ 29 فبراير/شباط 2016.

وعادت أديل إلى المملكة المتحدة لإحياء 4 حفلات في أواخر يونيو/حزيران وبداية يوليو/تموز المقبل، قبل نهاية جولتها العالمية.

المصدر: بي بي سي

فادية سنداسني