لائحة بتخصصات جامعية تضمن الحصول على وظيفة

مال وأعمال

لائحة بتخصصات جامعية تضمن الحصول على وظيفة لائحة بتخصصات جامعية تضمن الحصول على وظيفة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jial

يساور الطلاب عند اختيار تخصصاتهم في الكليات شك كبير في صحة الاختيار، وذلك خوفا من أن بعض الوظائف سيقل الطلب عليها في سوق العمل مستقبلا.

ونشرت مجلة " بيزنس إنسايدر" مؤخرا تقريرا أشارت فيه إلى الاختصاصات ذات أقل نسب بطالة في الولايات المتحدة، أقوى اقتصاد بالعالم، وهي:

- الفيزياء

ينتهي الحال بحاملي الدرجات الجامعية في الفيزياء في أغلب الأحيان بالعمل في وظائف جامعية، أو العمل في مختبرات الأبحاث المستقلة. ومع وجود فجوة في سوق العمل لحملة الدرجات الجامعية كالعلوم، والتكنولوجيا، فإن خرجي الفيزياء قادرون على تأمين وظيفة.

- الهندسة المدنية

تحقق الهندسة المدنية أقل معدل بطالة ضمن مختلف التخصصات الهندسية، كالميكانيك، والكيمياء، والهندسة العامة.

- علوم الحيوان

المهام الأساسية لتلك الوظيفة هي إيجاد علاج للحيوانات، وتنقية ذلك العلاج، بالإضافة إلى حمايتهم، ودراسة سلوكهم.

- التمريض

نادرا ما يلاقي خريجو التمريض مصاعب في إيجاد وظيفة، لأنه عادة ما تحتاج المستشفيات، والمؤسسات الطبية الأخرى طواقم عمل للتعامل مع المرضى. وفي العام 2013، حظي تخصص التمريض بأقل نسبة بطالة على مستوى الولايات المتحدة.

- التعليم الابتدائي

الاستثناء الوحيد من بين كل المجالات هو التعليم الابتدائي؛ حيث لا يشترط أن تكون متخصصا في ذلك المجال حتى تحصل على وظيفة فيه. ومن بين 799 شخصا تم إجراء الدراسة عليهم، 29 شخصا فقط هم من لم يستطيعوا إيجاد وظيفة.

- تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة

هناك طلب كبير على الأشخاص المؤهلين للعمل مع الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة. وطبقا لبعض الخبراء فإن العديد من المدرسين، الذين يعملون بذلك المجال يفتقدون للمؤهلات المناسبة.

- إدارة الموارد الطبيعية

أدى تغير المناخ إلى زيادة الطلب على أولئك، الذين يعملون بمجال حماية البيئة الطبيعية، والعمل على عدم استنزاف البشرية لتلك الموارد.

- تدريس العلوم الاجتماعية أو التاريخ

من بين كل أنواع التدريس المتخصص، والتي عليها طلب كبير، يأتي تعليم البالغين في المقدمة من حيث ضمان إيجاد وظيفة، لاسيما تدريس العلوم الاجتماعية والتاريخ، فهؤلاء يستطيعون إيجاد وظيفة بنسبة 99%، وذلك طبقا للعينة، التي تمت دراستها.

وتقول تقارير صحيفة إن 75% من الوظائف والمهن، التي ستكتسح العالم في المستقبل ما زالت لم تنتشر أو لم تظهر بعد، ويعني ذلك أن 3 من بين 4 تخصصات جامعية لن يصبح لها أي أهمية في سوق العمل بالمستقبل.

المصدر: وكالات

فريد غايرلي