السودان يفضل التقنية الزراعية الروسية على الأمريكية

مال وأعمال

السودان يفضل التقنية الزراعية الروسية على الأمريكيةالسودان يفضل التقنية الزراعية الروسية على الأمريكية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iiun

أشاد وزير الزراعة والغابات السوداني، إبراهيم الدخيري، بالتقنية الزراعية الروسية معتبرا أنها أكثر امتيازا من نظيرتها الأمريكية.

وقال الدخيري، خلال مؤتمر صحافي بالخرطوم، السبت 18 فبراير/شباط، فيما يخص التعاون الاقتصادي الزراعي بين السودان وروسيا: "لدينا تفاهمات وبرامج تنفيذية في المجال الزراعي مع روسيا، وقد تمت زيارات متبادلة بيننا في هذا الشأن، ونحن نأمل أن يمضي التعاون للأمام في هذا المجال، ونعتبر هذا الملف مع روسيا من أهم الملفات...التكنولوجيا الأمريكية ممتازة لكن الروسية أكثر امتيازا".

وحول المشاريع الجديدة مع بعض الشركات الأمريكية أكد الدخيري أن "بعض الشركات الأمريكية العاملة في مجال الزراعة، ومن بينها واحدة بولاية أريزونا، تتواصل معنا، وتجري حاليا الترتيبات لمشروع شراكة في الزراعة بنظام الري عبر الطاقة الشمسية".

وأضاف، الوزير السوداني، أن هناك حركة منظمة للقطاع الخاص السوداني بصورة واضحة جدا عقب رفع العقوبات الاقتصادية الأمريكية عن السودان مؤخرا، لافتا إلى أن كل مراسلي البنوك الذين أوقفوا التعامل مع البنوك السودانية بسبب الحظر، "بدأوا الآن التعامل مع المؤسسات التمويلية السودانية وبنك المركزي السوداني وعلى أساسها بدأت النشاطات المالية المشتركة في العمل".

يذكر أن الرئيس الأمريكي السابق، بارك أوباما، أصدر، قبل يومين من مغادرته البيت الأبيض، قرارا تنفيذيا بإلغاء العقوبات الاقتصادية عن السودان بصورة مؤقتة لفترة 6 أشهر، التي استمرت على مدى 20 عاما الماضية.

ووفقا للقرار، يتم خلال الـ 6 أشهر تنفيذ متابعة مسارات خمسة متفق عليها بين الخرطوم وواشنطن تتعلق بقضايا داخلية وإقليمية ودولية وتشمل هذه المسارات: "محاربة الإرهاب، ومكافحة الهجرة غير الشرعية، ودعم والإسهام في عمليات الاستقرار والأمن بدولة جنوب السودان، وعدم دعم المعارضة المسلحة وإكمال السلام في السودان وحظر نشاط جيش "الرب" الأوغندي.

المصدر: وكالات

ناديجدا أنيوتينا

توتير RTarabic