ألمانيا.. محاكمة سوري بقضية طعن أشعلت احتجاجات اليمين المتطرف

أخبار العالم

ألمانيا.. محاكمة سوري بقضية طعن أشعلت احتجاجات اليمين المتطرف
مكان مقتل المواطن الألماني دانيال هيليغ على يد مهاجر سوري في مدينة كيمنتس الألمانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lan9

وجه الادعاء الألماني اتهاما بالقتل غير العمد إلى مواطن سوري طعن ألمانيا أثناء شجار بينهما بمدينة كيمنتس في أغسطس 2018، مما تسبب باندلاع أكبر موجة مظاهرات لليمين المتطرف منذ عقود.

وقال الادعاء الألماني في مدينة كيمنتس بولاية ساكسونيا في بيان صدر اليوم الثلاثاء إن المتهم السوري ويدعى علاء س. (23 عاما) والمواطن العراقي فرهاد ر. أ. (22 عاما) كانا مسلحين بسكاكين حين تشاجرا مع المواطن الألماني من أصل كوبي ويدعى دانيال ه. وروسي يدعى دميتري م. يوم 26 أغسطس 2018.

وتابع البيان أن علاء س. طعن المواطن الألماني خمس مرات، وأصابه بجروح خطيرة تسببت بوفاته على الفور.

كما طعن مرة واحدة المواطن الروسي الذي نقل إلى المستشفى فورا لتلقي العلاج.

أما العراقي فكان مسجلا في قوائم طالبي اللجوء في ألمانيا ولاذ بالفرار من مكان الجريمة وأعلنته السلطات مطلوبا دوليا.

وأضاف البيان أنه سيتم اتخاذ قرار مناسب في إطار القضية نفسها بحق المشتبه به الثالث ويدعى يوسف ي. أ. من أصل عراقي أيضا، والذي أفرج عنه بكفالة في سبتمبر الماضي.

وأثار مقتل المواطن الألماني على يد مهاجر سوري صدى اجتماعيا واسعا في البلاد وجدلا حول سياسة السلطات في مجال الهجرة.

وأعقبت الحادث مظاهرات شعبية حاشدة شارك فيها مؤيدو اليمين المتطرف والنازيون الجدد المعارضون لقرار المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل باستقبال أعداد غير مسبوقة من طالبي اللجوء عام 2015، وغالبيتهم من سوريا والعراق وأفغانستان.

ووقعت خلال المظاهرات أعمال شغب وصدامات بين اليمين المتطرف ومناهضي كراهية الأجانب والشرطة.

وأظهرت أحداث كيمنتس مدى الانقسام في المجتمع الألماني بسبب قرار ميركل.

المصدر: الموقع الإلكتروني لولاية ساكسونيا الألمانية + رويترز

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

طفل يحتفل بشفائه من السرطان بالرقص على أغنية لمايكل جاكسون