أوكرانيا بدأت بالفعل باستخدام القذائف العنقودية- ما خصائصها وتأثيرها؟

أخبار العالم

أوكرانيا بدأت بالفعل باستخدام القذائف العنقودية- ما خصائصها وتأثيرها؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/voed

قال ألكسندر خوداكوفسكي نائب قائد كتيبة "فوستوك"، إن القوات الأوكرانية تستخدم بكثافة قذائف عنقودية من عيار 155 مم المقدمة لها من دول الناتو، رغم مرور يوم واحد فقط على قرار تسليمها.

وأضاف خوداكوفسكي، الذي يشغل منصب نائب رئيس فرع الحرس الوطني في جمهورية دونيتسك: "تصل معلومات من المواقع القتالية في الجبهة، أن الأوكرانيين يستخدمون القنابل العنقودية. تم استخدامها 3 مرات خلال القصف، ولأن عناصرنا يتواجدون في مواقع محصنة لم تتسبب هذه القذائف في أي ضرر ملموس. يوم أمس كان هناك انخفاض ملحوظ في نشاط المدفعية، على ما يبدو بسبب نقص الذخيرة التقليدية، ثم وصلت الذخيرة العنقودية للقوات الأوكرانية".

وذكر خوداكوفسكي، أن كتيبة "فوستوك" تقاتل على اتجاه أوغليدار منذ منتصف الصيف الماضي، ولم يؤثر عليها استخدام القذائف العنقودية ولم تترك مواقعها.

من المعروف أن "الجانب الأوكراني، استخدم الذخائر العنقودية في دونباس في عام 2014 ونواقصها معروفة جيدا. هناك فائدة كبيرة من الانتشار بين الأشجار وفي الغابات، لأن رؤوس الشجر تمتص جزءا كبيرا من العناصر القاتلة في هذه القنابل. وعموما يشكل هذا النوع من الذخيرة خطرا بشكل خاص على المعدات والأفراد خارج الملاجئ. تعمل القذائف العنقودية بشكل مميز لا يمكن خلطه بشيء آخر. رأيت ذلك بنفسي على طريق سوليدار - أرتيوموفسك، في 20 مايو.  في البداية تنفجر القذيفة في السماء مع سحابة سوداء رمادية وتترافق بصوت مثل "بووووو". تماما كما تضرب حبات البرد لوح القصدير. وتعلق في السماء لفترة طويلة سحابة قذرة من آثار انفجار".

وعدت واشنطن بتزويد كييف بقذائف عنقودية من طراز M483A1 و M864 لمدفعية من عيار 155 مم. هذه القذائف عادية باليستية بدون توجيه، وكل قذيفة تضم في داخلها 88 أو 72 "قنبلة صغيرة" - ما يسمى بالذخائر الصغيرة - دقتها أقل، ولكنها تصيب مساحة تدمير كبيرة. المدى أيضا أقل بمرتين تقريبا، على عكس القذائف التقليدية لمدفعية الناتو- فقط 23 و 28 كيلومترا في حين تصيب قذائف مدفعية الناتو العادية المحشوة بالمتفجرات أهدافا حتى على مسافة 30 وحتى 40 كلم.

ووفقا للضابط الروسي، يحاول العدو إضفاء صفات خارقة على أنواع معينة من الأسلحة الغربية، ولكن من المعروف أنه يتم كسب المعارك ليس فقط بنجاعة السلاح بل وبسالة المقاتلين وبراعة قادتهم. في عام 1945، تم شرح ذلك جيدا للملهمين الروحيين والتاريخيين للعسكريين الأوكرانيين الحاليين ولكنهم على ما يبدو نسيوا ذلك.

المصدر: kp.ru

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز