على خلفية الصاروخ الفضائي.. شقيقة كيم مستاءة وتصف مجلس الأمن بـ"الوقح"

أخبار العالم

على خلفية الصاروخ الفضائي.. شقيقة كيم مستاءة وتصف مجلس الأمن بـ
شقيقة زعيم كوريا الشمالية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/vfrm

هاجمت كيم يو جونغ شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، مجلس الأمن الدولي الذي بحث إطلاق بلادها لصاروخ فضائي، ووصفته بأنه "أكثر الأعمال الجائرة والمتحيزة للتدخل في شؤونا الداخلية".

وفي بيان، أعربت كيم عن استيائها، مشددة على أن بيونغ يانغ ستواصل ممارسة "جميع حقوقها المشروعة" كدولة ذات سيادة، بما يشمل إطلاق أقمار صناعية.

وقالت كيم، التي تشغل منصب نائب مدير إدارة اللجنة المركزية لحزب العمال الحاكم، "أنا مستاءة للغاية من أن مجلس الأمن عادة ما يطالب بمحاسبة كوريا الشمالية لممارستها حقوقها كدولة ذات سيادة بناء على طلب الولايات المتحدة، وأدين بشدة هذا وأرفضه باعتباره أكثر الأعمال غيرالعادلة والمتحيزة للتدخل في شؤونا الداخلية".

وأضافت كيم أن الاجتماع عقد بناء على طلب الولايات المتحدة "الشبيه بالعصابات"، للنظر في حق دولة ذات سيادة في تطوير الفضاء، وقالت "يجب اعتبار هذا إهانة وتشويها خطيرا لروح ميثاق الأمم المتحدة وجنوح عن المهمة الحقيقية للمنظمة".

وقالت إن "هناك أكثر من 5,000 قمر صناعي بأهداف ومهام مختلفة في مداراتها حول الأرض، وحتى الشركات الخاصة تقوم بدور نشط في التطوير الفضائي (..) يتخذ مجلس الأمن الدولي باستمرار إجراءات تمييزية ووقحة للتعامل مع قضية إطلاق كوريا الديمقراطية قمرا صناعيا فقط".

وأضافت كيم أن بيونغ يانغ ستستمر في اتخاذ "إجراءات استباقية لممارسة جميع الحقوق المشروعة لدولة ذات سيادة، بما في ذلك إطلاق قمر صناعي استطلاع عسكري".

وكانت كوريا الشمالية أطلقت صاروخا يحمل قمرا صناعيا يوم الأربعاء، لكنه سقط في البحر الأصفر بعد تحليق غير طبيعي، وفقا للجيش الجنوبي. ووصفت الولايات المتحدة ودول أخرى الإطلاق بأنه خرق للعديد من قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، حيث تمنع كوريا الشمالية من أي استخدام لتكنولوجيا الصواريخ الباليستية بموجب قرارات الأمم المتحدة.

المصدر: يونهاب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز