الاستخبارات الأمريكية ترفع السرية عن وثائق تؤكد عمالة القوميين الأوكرانيين لهتلر

أخبار العالم

الاستخبارات الأمريكية ترفع السرية عن وثائق تؤكد عمالة القوميين الأوكرانيين لهتلر
تمثال لستيبان بانديرا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n4vq

كشفت وثائق مخابراتية رفعت وكالة الاستخبارات الأمريكية مؤخرا السرية عنها، أن زعيم منظمة القوميين الأوكرانيين، ستيبان بانديرا، كان عميلا لهتلر أثناء الحرب العالمية الثانية.

وقالت وكالة الاستخبارات الأمريكية إنها قامت بعد الحرب العالمية الثانية بجمع وتنظيم بيانات من مصادر مختلفة تتعلق بالقوميين الأوكرانيين، وزعيمهم ستيبان بانديرا، على وجه الخصوص، حول موقف الرأي العام ووسائل الإعلام والقوى السياسية المختلفة منهم.

وبحسب البيانات التي جمعتها وكالة الاستخبارات الأمريكية، وما ورد في مقال نشرته صحيفة "سوتسياليستيتشكي فيستنيك" سنة 1951، فإن بانديرا كان "فاشيستيا" و"عميلا لهتلر".

وأكدت الصحيفة آنذاك أنه في غضون 5 أسابيع من وجود "دولة" بانديرا تم القضاء على 5 آلاف أوكراني، و15 ألف يهودي، وآلاف البولنديين.

ولد ستيبان بانديرا في 1 يناير 1909 وتوفي في 15 أكتوبر 1959 في ألمانيا الاتحادية، وهو سياسي أوكراني وقائد من قواد الحركة القومية في أوكرانيا، وكان زعيما لمنظمة القوميين الأوكرانيين، وهي منظمة قومية أُنشئت في النصف الأول من القرن العشرين وقاتلت في البداية البولنديين، ثم تحالفت مع النازية ضد الاتحاد السوفييتي، وتم حظرها إبان الحكم السوفياتي وكانت تسعى لاستقلال أوكرانيا عن الاتحاد السوفيتي.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

وفد إسرائيلي يزور كنيسا في الإسكندرية "للحفاظ على تراث يهود مصر"