الجيش الروسي يحصل على فرقاطة جديدة حاملة لصواريخ كاليبر المجنحة

العلوم والتكنولوجيا

الجيش الروسي يحصل على فرقاطة جديدة حاملة لصواريخ كاليبر المجنحة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wjid

أعلنت الخدمة الصحفية للشركة الروسية المتحدة لبناء السفن أن سفينة صاروخية جديدة ستنضم لقوات البحرية في الجيش الروسي.

وجاء في بيان صادر عن الخدمة:"أكملت الفرقاطة الصاروخية الجديدة الأدميرال غولوفكو برنامج الاختبارات الحكومية، والتي أجريت في أحد الميادين البحرية التدريبية التابعة للأسطول الشمالي في بحر بارنتس".

وأضاف البيان:"خلال الاختبارات تم التحقق من عمل جميع أنظمة السفينة ومعدات التسليح الموجودة فيها، وقريبا ستخضع السفينة لفحوصات نهائية استعدادا لرفع علم البحرية الروسية عليها وتسليمها للجيش".

وبدأت روسيا بتطوير هذه السفينة عام 2012، وأنزلتها إلى المياه أول مرة في مايو 2020، وهي ثالث سفينة تطورها في إطار المشروع الحكومي 22350، ويفترض أن تضمها لقوات الأسطول الشمالي التابع لسلاح البحرية في الجيش.

ويمتلك الجيش الروسي حاليا فرقاطتين صاروخيتين تم تطويرهما في إطار المشروع 22350، هما "الأدميرال غورشكوف" و"الأدميرال كاساتونوف".

ويبلغ طول السفن التي تنتجها روسيا في إطار المشروع المذكور نحو 135 مترا، وعرضها 16 مترا، ومقدار إزاحتها للمياه 5400 طن، ويمكن لهذه السفن الإبحار بسرعة 19 عقدة بحرية، لمسافات تصل إلى 4500 ميل، ونقل طاقم مكون من 170 شخصا، كما تم تسليحها بمنظومات لإطلاق صواريخ "كاليبر" الروسية المجنحة البعيدة المدى، ومدافع من عيار 130 ملم، ومنظومات صاروخية مضادة للأهداف البحرية، كما جهزت بمنصات لحمل مروحياتKa-27PL.

المصدر: سلاح روسيا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا