اكتشاف "بيضة ذهبية" غامضة في قاع البحر قبالة ألاسكا!

العلوم والتكنولوجيا

اكتشاف
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/vztw

أثار جسم ذهبي غامض به ثقب، اكتُشف في قاع البحر قبالة سواحل ألاسكا، حيرة الباحثين.

وتبين أن الجسم اللامع حساس للمس، مثل أنسجة الجلد، وفقا للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA).

وفي حين أن الخبراء غير متأكدين من طبيعيته بالضبط، إلا أنهم يقترحون أنه قد يكون غلاف بيضة أو بقايا إسفنجة بحرية.

وعُثر على "البيضة" على عمق ميلين خلال رحلة استكشافية قادتها الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA)، التي نشرت صورة على "تويتر"، وقالت إن "الجسم الذهبي"، وهو على الأرجح غلاف بيضة، أطلق العنان لخيال المشاهدين في أثناء البث المباشر.

وأطلقت NOAA ذراعا يمكن تشغيلها عن بعد، لـ "لدغدغة" الجسم وإزالته من صخرته، وشفطه عبر أنبوب لإعادته إلى الشاطئ، على أمل أن يكشف اختبار الحمض النووي المزيد عن ماهيته.

وقالت كيري هاول، أستاذة بيئة أعماق البحار بجامعة Plymouth: "خلال العشرين عاما التي قضيتها في استكشاف أعماق البحار، لم أر شيئا كهذا. من المثير دائما رؤية أشياء جديدة وسأنتظر بفارغ الصبر تحليل العينة لفهم ما هي عليه في الواقع".

وأضافت أيضا أن الثقب يمكن أن يكون المكان المخصص لتنفس المخلوق إذا كان إسفنجة، أو المكان الذي يفقس منه الحيوان إذا كان غلاف البيض.

واتفق موراي روبرتس، أستاذ علم الأحياء البحرية بجامعة إدنبرة، مع علماء الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) على أنه قد يكون عبارة عن غلاف بيضة.

يذكر أن الفريق عثر على "البيضة الذهبية" في اليوم الثامن من رحلة Seascape Alaska 5 التابعة لـ NOAA، والتي تمتد من 23 أغسطس إلى 16 سبتمبر.

وقالت NOAA: "على مدار الرحلة الاستكشافية، نتوقع الغوص واستكشاف الموائل المرجانية والإسفنجية في أعماق البحار".

المصدر: ديلي ميل

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا