5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019

الرياضة

5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/la0o

تنطلق منافسات كأس آسيا 2019 يوم السبت القادم في الإمارات العربية المتحدة، وتبرز أسماء 5 مدربين يبحثون عن لقب جديد يضاف لرصيدهم الشخصي.

هيكتور كوبر مدرب منتخب أوزبكستان

يخوض الأرجنتيني كوبر مغامرته التدريبية الـ15 على مدى 25 عاما، وسبق له إحراز كأس السوبر الإسباني مع فالنسيا وريال مايوركا.

 وقاد كوبر منتخب مصر إلى نهائي كأس أمم أفريقيا 2017 ونهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ 28 عاما ويأمل المدرب البالغ 63 عاما والذي حصد جائزة أفضل مدرب في أوروبا لعام 2000، في الوصول مع أوزبكستان إلى أبعد من الدور ربع النهائي، إذ سبق للمنتخب الأوزبيكي الوصول لدور الربع النهائي في مشاركاته الأربع الأخيرة.

5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019

زفن غوران إريكسون مدرب منتخب الفلبين

قاد المدرب السويدي البالغ 70 أهم الأندية الأوروبية على غرار بنفيكا البرتغالي، روما ولاتسيو الإيطاليين، مانشستر سيتي الإنجليزي، بالإضافة إلى منتخبات المكسيك، ساحل العاج وإنجلترا، وأوصل "الأسود الثلاثة" إلى ربع نهائي مونديالي 2002 و2006. وسيواجه إريكسون صعوبة كبيرة في الإمارات لوقوعه في مجموعة تضم كوريا الجنوبية المرشحة والصين التي درب فيها ثلاثة أندية في آخر خمس سنوات.

5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019

 مارتشيلو ليبي مدرب المنتخب الصيني

قاد المدرب الإيطالي منتخب بلاده إلى لقبه الرابع في كأس العالم عام 2006، لكنه قد يحتاج إلى معجزة لرفع اللقب القاري مع الصين في 2019.

لم تكن نتائج المدرب السبعيني ثابتة مع "التنين الأحمر" منذ توليه مهامه في أكتوبر 2016.

ولم يتمكن من التأهل لنهائيات مونديال روسيا، وحقق المنتخب الصيني فوزا يتيما في مبارياته الـ7 الأخيرة آخرها تعادله مع الأردن في الدوحة 1-1 الشهر الماضي.

5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019

كارلوس كيروش مدرب المنتخب الإيراني

سبق له تدريب منتخب البرتغال في فترة ثانية بين 2008 و2010 وقاده إلى دور الـ16 في المونديال الإفريقي الجنوبي عام 2010 قبل خروجه أمام إسبانيا البطلة.

 وتولى تدريب إيران في 2011 ونال فريقه الثناء في المونديال الأخير على الرغم من فشله بالتأهل إلى الدور الثاني.

5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019

آلبرتو زاكيروني مدرب منتخب الإمارات

قاد ميلان إلى لقب الدوري الإيطالي في 1999 وتوج ابن الخامسة والستين بكأس آسيا أيضا، عندما قاد اليابان إلى لقبها الرابع في 2011.

 ويسعى لتكرار الأمر هذه المرة مع المنتخب الإماراتي الذي نال الميدالية الفضية لنسخة 1996 التي استضافتها على أرضها. ولم يحقق حتى الآن نتائج لافتة مع الإمارات آخرها خسارته أمام الكويت بهدفين نظيفين.

5 مدربين يبحثون عن مجد جديد في كأس آسيا 2019

المصدر: أ ف ب 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

ليبرمان: كنت عند وعدي بتصفية هنية لكن نتنياهو رفض