مصري ينقذ كنيسة في كندا عمرها قرن من الزمان

مجتمع

مصري ينقذ كنيسة في كندا عمرها قرن من الزمان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/la4z

نشر موقع CTV NEWS LONDON تقريرا مصورا عن قيام صيدلي مصري من المهاجرين إلى كندا بإنقاذ كنيسة هيورن كونتي من الإغلاق بسبب الإفلاس ونقص الموارد، والتي يصل عمرها لـ131 عاما.

الصيدلي المصري، يدعى مايكل حداد، دفع مبلغ 250 ألف دولار من رصيده الخاص لشراء الكنيسة المتحدة في هانسيل في ولاية أونتاريو الكندية.

وكشف الموقع أن أمناء الكنيسة وافقوا على بيعها لمايكل حداد ونقل ملكيتها له هو وزوجته، وكتابة وصية بأن تؤول ملكية الكنيسة لابنهما، ثم تعود لشعب الكنيسة مرة أخرى.

ونقل الموقع تصريحات للرجل المصري قال فيها: "اشتريت الكنيسة لسببين: الأول، وهو الأهم، لأغراض دينية، فمن واجبي كمسيحي أن أحافظ على أي كنيسة للمسيح مفتوحة أمام الشعب، ومن المؤلم أن نراها مغلقة، والسبب الثاني هو أن معظم سكان تلك المدينة الهادئة هم من كبار السن ولا تتاح لهم كنيسة بديلة قريبة، فكيف سيقودون سياراتهم لمسافات طويلة".

ومثل شراء الكنيسة معجزة لسكان البلدة، الذين يعتبرون الكنيسة أكثر من مكان للعبادة، فهي بمثابة ناد اجتماعي ويتم فيها تقديم مساعدات للعاطلين والمعوزين والمشردين، كما تقوم بصيانة السيارات وبيع معدات الزراعة والحرف اليدوية، بحسب ما نشره الموقع.

المصدر: المصري اليوم

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

قصة مصارعة مصرية مع التحرش.. ماذا كان مصير المتحرش؟