تشوركين: عن أي كرامة تتحدثون ؟!