الولايات المتحدة تعمل على إبعاد دولة أخرى عن روسيا

أخبار الصحافة

الولايات المتحدة تعمل على إبعاد دولة أخرى عن روسيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ul6s

كتب يفغيني أوميرينيكوف، في "كومسومولسكايا برافدا"، عن محاولات واشنطن جر إسرائيل إلى دعم أوكرانيا ضد روسيا، وما تستطيع موسكو فعله بالمقابل.

وجاء في المقال: تستخدم الولايات المتحدة مخزونها الكبير من الذخيرة في إسرائيل لتغطية حاجة أوكرانيا الملحّة لقذائف المدفعية في الصراع مع روسيا، حسبما كتبت صحيفة نيويورك تايمز. هذه الاحتياطيات، التي تم تجميعها على مدى سنوات عديدة، كانت مخصصة للاستخدام في نزاعات الشرق الأوسط، لكن احتفظوا بها هناك بسرية.

بالاتفاق مع الأمريكيين، كان يحق للجيش الإسرائيلي، في حالات الطوارئ، استخدام هذه المخزونات. أما الآن فيصر الأمريكيون على أن لا تعرقل تل أبيب إمداد كييف بالقذائف.

حتى وقت قريب، بحسب الصحيفة كانت إسرائيل ترفض تزويد أوكرانيا بالأسلحة خوفًا من إفساد العلاقات مع موسكو. بل أعربت تل أبيب عن قلقها من أن البنتاغون إذا بدأ في نقل ذخائره المخزنة على الأراضي الإسرائيلية إلى القوات المسلحة الأوكرانية، فقد يبدو هذا كأنه تورط من تل أبيب في تسليح كييف. لكن الأمريكيين نجحوا في "إقناع" الإسرائيليين بوعدهم بتجديد مخزون القذائف التي سيأخذونها منهم. وقد تم بالفعل شحن حوالي نصف الذخيرة إلى أوكرانيا، والبالغ عددها 300 ألف قذيفة، وهي في طريقها من إسرائيل إلى أوروبا، وسوف يتم تسليمها إلى أوكرانيا عبر بولندا، وفقًا لمسؤولين إسرائيليين وأمريكيين، حسبما أكدت صحيفة نيويورك تايمز.

يمكن للمرء أن يخمن فقط مقدار الضغط الذي يمارسه الأمريكيون على الإسرائيليين "للتخلي عن مبادئهم"، القاضية بالحفاظ على علاقات طبيعية مع موسكو، التي لديها علاقات وثيقة جدًا مع الدول العربية، وهو أمر مهم جدًا لإسرائيل، التي تعيش في بيئة غير ودية. المنطق هنا بسيط وواضح: إذا انجرفت تل أبيب إلى أنشطة معادية لروسيا، ووفرت الذخيرة للجيش الأوكراني، وإن تكن الذخائر أمريكية، فهي تحت تصرف الإسرائيليين، فهذا يعني أنها تعمل ضد روسيا، ولدى موسكو ما تفعله بالمقابل. فلماذا، على سبيل المثال، لا تقوم روسيا بتعزيز جيوش جيران إسرائيل، الذين لديهم خطط تجاهها أبعد ما تكون عن الودية؟

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تداعيات الزلزال المدمر الذي ضرب جنوب تركيا وشمال غرب سوريا.. اليوم الثالث