روسيا تتابع الاستثمار في المشاريع النفطية رغم تراجع الأسعار

مال وأعمال

روسيا تتابع الاستثمار في المشاريع النفطية رغم تراجع الأسعارروسيا تتابع الاستثمار في المشاريع النفطية بالرغم من تراجع الأسعار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gj68

تستمر روسيا في الاستثمار والإنفاق على مشاريع استخراج النفط بالرغم من تراجع أسعار النفط إلى مستويات دنيا، مما يؤكد عزمها الحفاظ على حصتها السوقية في الأسواق العالمية.

وكشفت شركة النفط الروسية "روس نفط" الاثنين 19 يناير/كانون الثاني، كشفت عن بدء الإنتاج التجاري للنفط في الحقل الثالث من مشروع "سخالين 1" الذي تملك الشركة الروسية حصة 20% فيه، وسيزيد الحقل الجديد حجم الإنتاج اليومي للمشروع بمقدار 27 ألف برميل يوميا.

شركة "روس نفط" الروسية

وتشير شركة "روس نفط" في بيانها إلى أن إنتاج النفط بدأ من منصة "BERKUT" البحرية لاستخراج النفط والغاز في بحر أوخوتسك التي تبعد حوالي 25 كيلومترا عن الساحل الشمالي الشرقي لجزيرة سخالين، التي أوعز الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ببدء عملها بتاريخ 27 حزيران/يونيو العام الماضي.

بوتين يوعز ببدء أعمال منصة النفط البحرية "بيركوت"

ومن المتوقع أن يضيف الحقل الجديد نحو 4.5 ملايين طن من النفط سنويا إلى الإنتاج الإجمالي السنوي لمشروع "سخالين 1"، وأن تبلغ إيراداته خلال السنوات العشر القادمة نحو 9 مليارات دولار.

منصة النفط البحرية "بيركوت"

ويضم مشروع "سخالين 1" ائتلاف شركات يضم شركة النفط الأمريكية "ExxonMobil" بحصة تبلغ 30%، والشركة اليابانية " SODECO" بحصة 30%، والشركة الهندية " ONGC Videsh" بحصة تبلغ 20%، والشركة الروسية "روس نفط" بحصة 20%.

ويأتي بدء إنتاج النفط في الحقل الجديد تزامنا مع تراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية التي أنهت العام الماضي عند مستويات قياسية دنيا، إلا أنها عادت إلى الارتفاع الأسبوع الماضي حيث سجل برميل مزيج "برنت" القياسي قراءة عند مستوى 50 دولارا.

وخلال تعاملات اليوم انخفضت العقود الآجلة لمزيج "برنت" القياسي دون مستوى 50 دولارا للبرميل، لتسجل قراءة عند مستوى 48.5 دولارا للبرميل.

على صعيد متصل لا ترى السلطات الروسية وجود أية مخاطر من خفض إنتاج النفط، في حال بقاء الأسعار عند 50 – 60 دولارا للبرميل، وفقا لنائب رئيس الوزراء الروسي أركادي دفوركوفيتش.

المصدر: RT + وكالات

توتير RTarabic