صابر يغمز على الهواء ويثير شكوك حول تأكيده بانه تعرض للضرب على يد "متظاهرين" وليس على يد الشرطة

متفرقات

صابر يغمز على الهواء ويثير شكوك حول تأكيده بانه تعرض للضرب على يد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/606739/

أنهى حمادة صابر، المواطن المصري الذي انتشر فيديو تظهر فيه عملية ضربه وسحله عارياً من قِبل أشخاص يرتدون زي رجال الأمن، لقاءً مع قناة تلفزيونية بابتسامة وغمزة التقطتها الكاميرا. وقد أثارت هذه الغمزة الغامضة ردود فعل، شكك أصحابها بما قاله صابر وما ادعاه (بملء حريته) بأنه تعرض للضرب والسحل على يد "المتظاهرين" وليس على يد الشرطة.

أنهى حمادة صابر، المواطن المصري الذي انتشر فيديو تظهر فيه عملية ضربه وسحله عارياً من قِبل أشخاص يرتدون زي رجال الأمن، لقاءً مع قناة "صدى البلد" بابتسامة وغمزة التقطتها الكاميرا قبل لحظات من انتقالها الى المراسل الذي أدار اللقاء في المستشفى حيث يتلقى صابر العلاج. وقد أثارت هذه الغمزة الغامضة ردود فعل، شكك أصحابها بما قاله صابر وما ادعاه (بملء حريته) بأنه تعرض للضرب والسحل على يد "المتظاهرين" وليس على يد الشرطة.

وأفاد صابر في اللقاء ان المتظاهرين أمام قصر الاتحادية ظنوا انه ضابط شرطة بسبب "جاكيت أسود" كان يرتديه، فاعتدى هؤلاء عليه، واصفاً منظرهم بالغريب، الى ان تدخل 7 رجال أمن ووفروا له الحماية. وشدد على الوحدة الأمنية حاولت إخراجه من المنطقة التي كانت تتعرض للضرب بالخرطوش من جانب المتظاهرين، فأصابته رصاصة منها.

كما قال ان الموقف من بدايته استمر أكثر من ربع ساعة، وان الكاميرات رصدت 10 دقائق منه فقط، وأضاف ان رجال الشرطة كانوا يحاولون إقناعه لدخول سيارة شرطة تحمل رجال أمن مصابين، وفقاً لتصريح صابر. وأضاف ان الشرطة كانت "زي الفل وتعاملت معايا كويس"، منوهاً بأنه ليس هناك ما يجبره على إنكار اعتداء قوات الشرطة عليه.

وأكد حمادة صابر ان النيابة حققت معه بعد نقله الى المستشفى، وطمأنته بأنه لن يتعرض لأي أذى، وان وزير الداخلية شخصياً سأله: "اذا الشرطة ضربتك قل لي من ولا تخف فلن يحبسك أحد"، ليجيب بأنه لو كان رجال الشرطة هم من ضربوه لتحدث عن ذلك صراحة.

أفلام وثائقية