قرية تترية نائية وسط طبيعة سيبيريا القاسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41906/

على بعد عشرات الكيلومترات من مدينة توبولسك السيبيرية توجد قرى تترية مسلمة وسط مستنقعات تتجمد المياه فيها شتاء وتذوب صيفا فيصعب الوصول إليها في الصيف والشتاء. وتعتبر لايتاماك أكبر قرية في هذه المنطقة المعروفة بـ"ما وراء المستنقعات".

على بعد عشرات الكيلومترات من مدينة توبولسك السيبيرية توجد قرى تترية مسلمة وسط مستنقعات تتجمد المياه فيها شتاء وتذوب صيفا فيصعب الوصول إليها في الصيف والشتاء. وتعتبر لايتاماك أكبر قرية في هذه المنطقة المعروفة بـ"ما وراء المستنقعات".
وتضم القرية حوالي 200 منزل ومسجدا بنته عجوزتان متقاعدتان.
وتحضّر النساء مأكولات شعبية تترية توضع على الموائد المضيافة مع ثمار الغابة ولحم البقر، ومع السمك الذي يصطاده الرجال من تحت الجليد. ورغم الظروف الطبيعية القاسية إلا أنهم يقدرون نقاء هوائهم ومائهم وغذائهم، ويقاومون الحضارة الوافدة.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)