جامعة الصداقة بين الشعوب تحتفل بيوبيلها الذهبي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41678/

تحتفل الجامعة الروسية للصداقة بين الشعوب هذه الأيام بمرور خمسين عاما على تأسيسها. ففي الخامس من فبراير/ شباط عام 1960 أسست في موسكو جامعة الصداقة بين الشعوب بقرار من حكومة الاتحاد السوفياتي السابق. وكان هدفها الاساسي تعليم الشباب من البلدان النامية وخاصة من الدول الإفريقية التي نالت استقلالها تواً . وأصبحت الجامعة مثالا استثنائيا حظي باعتراف العالم كله.

تحتفل الجامعة الروسية للصداقة بين الشعوب هذه الأيام بمرور خمسين عاما على تأسيسها.
ففي الخامس من فبراير/ شباط عام 1960 أسست في موسكو جامعة الصداقة بين الشعوب بقرار من حكومة الاتحاد السوفياتي السابق. وكان هدفها الاساسي تعليم الشباب من البلدان النامية وخاصة من الدول الإفريقية التي نالت استقلالها تواً. وأصبحت الجامعة مثالا استثنائيا حظي باعتراف العالم كله.
اسم هذه الجامعة معروف في كافة أنحاء العالم. ومن الممكن هنا في الجامعة دراسة كل المواد، من الاقتصاد والصحافة والطب إلى علوم الفضاء.
وقد يبدو من الصعب تخيل ذلك لكنه قد تخرج من هذه الجامعة أكثر من 70 ألف شخص من 150 بلدا. وعدد كبير منهم أصبح رؤساء دول وحكومات ووزراء وفنانين بارزين في تلك البلدان. ويدرس في الجامعة حاليا 28 الف طالب.
في عهد الاتحاد السوفياتي السابق كانت الجامعة تحمل اسم /باتريس لومومبا/ ، وهو أول رئيس وزراء منتخب في تاريخ الكونغو. واليوم بعد أن تكرس اسمها كجامعة روسية للصداقة بين الشعوب وحسب  لابد من القول إن المعاني والمضامين الساطعة بقيت مستمرة وخاصة الشهرة العالمية لكيفية التعليم في جامعة الصداقة وأسس البرامج الدراسية هناك.
ويشكل الطلاب من الدول العربية جزءا كبيرا من مجموع الطلاب الأجانب وأغلبيتهم من سوريا وفلسطين والأردن. وهم يتعلمون اللغة الروسية إلى جانب تخصصاتهم ويقومون  بتعريف الطلاب الآخرين على تقاليدهم وثقافتهم عبر تنظيم نشاط سنوي يحمل اسم "أسبوع الثقافة العربية" ومن خلال المشاركة في حفلات آخرى في الجامعة.  
هذا وقد بعث الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ببرقية تهنية الى اساتذة وطلاب الجامعة بمناسبة الذكرى الخمسين جاء فيها: "يعمل عشرات ألاف من خريجي الجامعة في 170 بلدا في العالم، ويسهمون بقسطهم في توطيد عرى الصداقة بين بلدانهم وروسيا واقامة التعاون المثمر بينها. أملي كبير في ان يكون النشاط التعليمي والعلمي المثمر في المستقبل ايضا بطاقة تعريف لجامعتكم".

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

المزيد من المعلومات عن جامعة الصداقة

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة