نجاة قيادي في حركة حماس من محاولة اغتياله بتفجير سيارته

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41512/

نجا يوسف صرصور القيادي في حركة حماس من محاولة اغتياله فجر يوم الثلاثاء 2 فبراير/شباط بعد تفجير سيارته في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة. بدورها توعدت الحركة بملاحقة المسؤولين عن تفجير السيارة، مؤكدة ان يد الاحتلال تحاول إعادة إنتاج الفوضى، والعودة لمربع الفلتان الأمني في القطاع.

نجا يوسف صرصور القيادي في حركة حماس من محاولة اغتياله فجر يوم الثلاثاء 2 فبراير/شباط  بعد تفجير سيارته في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وتوعدت الحركة بملاحقة المسؤولين عن تفجير السيارة، وذكرت في بيان لها ان مجهولين أقدموا فجرا على زراعة عبوة وتفجيرها قرب سيارة صرصور القيادي المحلي بالحركة في مخيم خان يونس، الأمرالذي أدى لإصابة طفلين فضلا عن تدمير السيارة.

واكد البيان "إن هذا الحادث الإجرامي يؤكد أن يد الاحتلال والأطراف المرتبطة به، لا تزال تعبث وتدير المؤامرات، وتحاول إعادة إنتاج الفوضى، والعودة لمربع الفلتان الأمني، من أجل إشغال القوى الحية في قطاع غزة في قضايا جانبية، بينما يتركز الجهد في تدعيم خط المقاومة وحالة الاستقرار والصمود".

وقال صرصور في تصريح له  عقب الحادث انه في حوالي الساعة الثالثة فجراً، "سمع صوت انفجار ضخم هز المنطقة، معتقدا انه قصف بطائرات الـ" اف 16"، وعند استطلاع الأمر تبين أن الانفجار وقع في سيارته المتوقفة أمام المنزل، بواسطة عبوة ناسفة شديدة الانفجار"، مشيرا إلى تضرر عدد كبير من المنازل المحيطة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية