الجولة الختامية لمعاهدة الحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41453/

اجتمع وفدا روسيا والولايات المتحدة بعد انقطاع دام شهرا ونصف الشهر في جنيف يوم 1 فبراير/شباط من جديد لاجراء الجولة الختامية من المفاوضات الخاصة بمعاهدة الحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية.

اجتمع وفدا روسيا والولايات المتحدة بعد انقطاع دام شهرا ونصف الشهر  في جنيف يوم 1 فبراير/شباط من جديد لاجراء الجولة الختامية من المفاوضات الخاصة بمعاهدة الحد من الاسلحة  الهجومية الاستراتيجية .
وقد اعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف  عشية بدء المفاوضات التي توقفت في 20 ديمسبر/كانون الاول الماضي اي قبيل عطلة اعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة اعرب عن امله في أن ينتهي العمل على المعاهدة الجديدة  خلال الاسابيع القريبة القادمة.
وحسب المراقبين فانه سيتعين على خبراء الوفدين في المرحلة الختامية من المفاوضات تنسيق اكثر المسائل الخلافية تعقيدا وضمنها تثبيت الترابط في المعاهدة بين مسألتي الأسلحة الهجومية الاستراتيجية والدفاع المضاد للصواريخ وذلك نظرا للخطط  الامريكية الخاصة باقامة الدرع الصاروخية.
ولم يتفق الطرفان بعد بخصوص مستوى تقليص الرؤوس النووية مع ان هذه المسألة لا تشكل مشكلة كبيرة حسب اعتقاد الخبراء.
وتدعو روسيا الى تقليص عدد اكبر من وسائل حمل الرؤوس النووية.  ويرى المراقبون ان مستواها سيستقر على الارجح عند  600 ـ 700 وحدة. 
ويذكر ان موسكو وواشنطن ترغبان في انهاء العمل على المعاهدة قبل حلول ابريل/نيسان اي قبل انعقاد القمة الخاصة بالامن النووي في واشنطن.  

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)