الفراعنة الى نهائي كأس أفريقيا ومحاربو الصحراء الى ديارهم

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41283/

تأهل المنتخب المصري الى المباراة النهاية لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم في نسختها الـ 27، على حساب غريمه التقليدي المنتخب الجزائري بتغلبه عليه بأربعة أهداف دون رد في المباراة التي جرت بينهما يوم الخميس 28 يناير/كانون الثاني في مدينة بنجيلا الأنغولية.

تأهل المنتخب المصري الى المباراة النهاية لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم في نسختها الـ 27، على حساب غريمه التقليدي المنتخب الجزائري بتغلبه عليه بأربعة أهداف دون رد في المباراة التي جرت بينهما يوم الخميس 28 يناير/كانون الثاني في مدينة بنجيلا الأنغولية.

افتتح حسنى عبد ربة التسجيل للفراعنة في الدقيقة الـ 36 من الشوط الاول من ضربة جزاء احتسبها حكم المباراة البنينى كوفى كودجا وطرد على إثرها مدافع الخضر رفيق حليش بعد أن أشهر البطاقة الصفراء الثانية في وجهه لعرقلته داخل منطقة الجزاء  للمهاجم المصري عماد متعب، وانتهى الشوط الأول بهذه النتيجة. وضاعف محمد زيدان النتيجة للفراعنة في الشوط الثاني بهدف رائع وجميل أحرزه في الدقيقة الـ 64 من عمر المباراة من تسديدة صاروخية على يسار الحارس الجزائري فوزي الشاوشي، وفي الدقيقة الـ 71 منها أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه مدافع ثعالب الصحراء نذير بلحاج بسبب الخشونة المتعمدة ضد أحمد المحمدي، ليعزز محمد عبد الشافي تقدم المصريين بهدف ثالث احرزه في الدقيقة الـ 81 قبل أن يطرد الحكم الحارس الجزائري الشاوشي ايضا لتدخله العنيف على اللاعب المصري محمد ناجي (جدو) البديل ويترك منتخبه يكمل الدقائق الأخيرة من المباراة بـ 8 لاعبين فقط، واستفاد الفراعنة من النقص العددي والثغرات الكبيرة في صفوف المنتخب الجزائري وثأر جدو من الشاوشي وأحرز الهدف الرابع في مرمى فريقه. ليحقق بذلك المنتخب المصري فوزاً كبير على نظيره الجزائري لأول مرة في بطولة نهائيات القارة السمراء.

وتصدر جدو لاعب الاتحاد السكندري قائمة الهدافين برصيد 4 أهداف أي بواقع هدف واحد في كل مباراة، علما أنه لعب بديلا في جميع المباريات التي شارك فيها.

وبذلك ثأر المنتخب المصري لخسارته أمام نظيره الجزائري بهدف وحيد في المباراة الفاصلة التي جرت بينهما يوم الأربعاء 18 نوفمبر/تشرين الثاني في السودان ضمن تصفيات مونديال جنوب أفريقيا 2010.

كما إقترب الفراعنة من من تحقيق انجاز لا مثيل له في التاريخ والفوز باللقب للمرة الثالثة على التوالي والسابعة في تاريخهم، في حال فوزهم في المباراة النهائية التي ستجمعهم يوم الأحد القادم في العاصمة لواندا مع منتخب غانا الفائز باللقب 4 مرات الذي اطاح بنظيره النيجيري بهدف مقابل لاشيء.

بينما سيلعب المنتخب الجزائري الذي فاز باللقب مرة واحدة فقط في عام 1990، يوم السبت المقبل على المركز الثالث ضد نظيره النيجيري الذي فاز بلقب البطولة مرتين عامي 1980 و 1994.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا