قصف اسرائيلي يودي بحياة اثنين من ابناء قطاع غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40205/

لقي فلسطينيان مصرعهما صباح يوم 10 يناير/كانون الثاني في قصف مدفعي اسرائيلي شمالي قطاع غزة، وأكد شهود عيان انهم سمعوا صوت قصف مدفعي وإطلاق نيران بالمنطقة ويعتقد أن الشهيدين هما من العمال. بدوره اكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن تل ابيب سترد بحزم على أي اعتداء فلسطيني حسب قوله.

لقي  فلسطينيان مصرعهما صباح يوم 10 يناير/كانون الثاني في قصف مدفعي اسرائيلي شمالي قطاع غزة، وأكد شهود عيان انهم سمعوا صوت قصف مدفعي وإطلاق نيران بالمنطقة ويعتقد أن الشهيدين هما من العمال.

بدوره أشار موقع الشرطة الاسرائيلية الى إن الجيش الاسرائيلي قصف مجموعة كانت تقوم بالاعداد لاطلاق صواريخ محلية الصنع باتجاه الاراضي الاسرائيلية، بينما نفى المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي قيام القوات الاسرائيلية باطلاق القذائف على قطاع غزة، مشيرا الى أنه لا يوجد للجيش اي علاقة بهذا الحادث، نافيا الاتهامات الفلسطينية.

وكانت القوات الاسرائيلية قد استهدفت قبل يومين مواقع بقطاع غزة في سلسلة غارات شنتها طائراتها الحربية، واسفرت عن مصرع  3 فلسطينيين وجرح آخرين، فيما زعمت السلطات الإسرائيلية ان قذائف اطلقت من الجانب الفلسطيني على معبر كرم أبو سالم.

نتنياهو: سنرد بحزم على أي اعتداء تتعرض له إسرائيل

وفي السياق ذاته هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن تل ابيب سترد بحزم وصرامة على أي اعتداء فلسطيني حسب قوله. وقال خلال جلسة الحكومة الإسرائيلية الاسبوعية يوم 10 يناير/كانون الثاني انه ينظر بخطورة بالغة الى مسألة اطلاق الصواريخ والقذائف من قطاع غزة باتجاه إسرائيل الاسبوع الماضي.

وعلى صعيد آخر حمل نتنياهو بشدة على القيادة الفلسطينية متهما اياها بخرق التعهدات بمنع التحريض ضد اسرائيل. وحث القيادة الفلسطينية على وضع حد لهذه السياسة مبينا ان وقف التحريض يعد شرطا لاستكمال مفاوضات السلام.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية