"غازبروم" تعتزم مد أنابيب غاز ونفط في الشرق الأوسط

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/27599/

أعلن رئيس شركة "غازبروم" الروسية ألكسي ميللر خلال لقاء رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين يوم 3 ابريل/نيسان، أن تركيا تؤيد مشروع "السيل الأزرق-2" لمد أنبوب الغاز من تركيا الى اسرائيل ومستعدة لشراء حجوم إضافية من الغاز الروسي بعد عام 2015.

أعلن رئيس شركة "غازبروم" الروسية ألكسي ميللر خلال لقاء رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين يوم 3 ابريل/نيسان، أن تركيا تؤيد مشروع "السيل الأزرق-2" لمد أنبوب الغاز من تركيا الى اسرائيل ومستعدة لشراء حجوم إضافية من الغاز الروسي  بعد عام 2015.
وكان وزير الطاقة التركي حلمي غولير ورئيس "غازبروم"  قد اتفقا خلال مباحثاتهما بأنقرة في نهاية مارس/آذار الماضي، على تشكيل فريق عمل لتنفيذ مشروع " السيل الأزرق – 2" الذي سيتم بواسطته ضخ الغاز الروسي الى إسرائيل.
من جانبه قال بوتين إنه بحث مؤخرا مع رئيس الوزراء الأسرائيلي الجديد بنيامين نتنياهو موضوع بناء أنبوب نفط  عبر أراضي تركيا واسرائيل. وأعرب رئيس الوزراء الروسي عن أمله في تأييد الحكومة الاسرائيلية للمشروع التي قد يصبح مواصلة لأنبوب "سمسون - جيهان".
اجراءات جديدة لتأمين توريدات الغاز الروسي الى أوروبا
أعلن ألكسي ميللر أن "غازبروم" وعدد أكبر شركات الطاقة الأوروبية قررت تشكيل فريق عمل لوضع أجراءات هادفة الى تأمين توريدات الغاز الروسي الى أوروبا. وذكر رئيس "غازبروم" أن ممثلي شركات "غاز دي فرانس" و"إيني" و"إي أون" زاروا يوم 2 ابريل/نيسان مقر "غازبروم" لبحث هذا الموضوع.
وأشار ميللر أن الأطراف بحثوا مشروعي "السيل الشمالي" و"السيل الجنوبي" واتفقوا على أنها من أولويات تعاون "غازبروم" مع الشركات الأوروبية.
"غازبروم" قد تقلص برنامجها الاستثماري
أعلن رئيس الوزراء الروسي أن الحكومة مستعدة لتقديم المساعدات المالية لـ"غازبروم"في حال الضرورة، لكن ميللر أكد أن شركته لا تحتاج الى المساعدات.
وذكر رئيس "غازبروم" أن أسعار الغاز في الربع الأول من السنة كانت عالية جدا، لكنه لم يستبعد احتمال تقليص برنامج الشركة الاستثماري في العام الجاري في حال استمرار تراجع الطلب على الغاز الطبيعي في العالم. وقال ميللر أن "غازبروم" لن تقلص البرنامج جذريا بل سيتم تأجيل تمويل بعض المشاريع الى موعد لاحق.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم