بايدن: تعبنا من حرب افغانستان ولكن المعركة مستمرة على الإرهاب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26619/

قال جوزيف بايدن نائب الرئيس الأمريكي أن الولايات المتحدة ودول أوروبا تعبوا من الحرب في أفغانستان، لكنه أكد في الوقن نفسه مواصلة الحرب على الإرهاب لأن "التخطيط لهجمات ارهابية ضد الغرب بات أكثر احتمالا من ذي قبل".

قال جوزيف بايدن نائب الرئيس الأمريكي أن الولايات المتحدة ودول أوروبا تعبوا من الحرب في أفغانستان، لكنه أكد في الوقن نفسه مواصلة الحرب على الإرهاب لأن "التخطيط لهجمات ارهابية ضد الغرب بات أكثر احتمالا من ذي قبل".
وأضاف بايدن الذي كان يتحدث أمام أعضاء مجلس الناتو في  بروكسل :" أنا اعرف أن الناس في أوروبا وفي بلدي تعبوا من الحرب في أفغانستان، لكن المعركة لن تتوقف طالما بقي تنظيم القاعدة وأعوانه يشكل خطرا". وأعرب في هذا الخصوص عن رغبة واشنطن في العمل الوثيق مع شركائها الأوروبيين لإزالة خطر القاعدة وطالبان.
واعترف بايدن بوجود اختلاف وجهات النظر بين الحلفاء بخصوص ارسال قوات اضافية الى افغانستان وأكد أهمية " التوصل الى اجماع بخصوص هذا الأمر" ونفى بايدن احتمال اعادة ارسال قوات الحلف في كوسوفو الى افغانستان.
وكان الرئيس الأمريكي باراك اوباما أعلن في وقت سابق عن ارسال 17 ألف جنديا اضافيا الى أفغانستان حيث يتواجد الآن قرابة 38 ألف أمريكي.

ترحيب افغاني

بدوره، رحب المتحدثُ باسم الخارجية الأفغانية سلطان أحمد بَهين بتصريحاتِ نائب الرئيس الأمريكي أمام ممثلي حلف الناتو مؤكداً أن هدف هجمات طالبان والقاعدة هو الولايات المتحدة والدول الغربية.
كما قلنا في الماضي، الإرهابيون يستخدمون منطقتنا  باكستان وأفغانستان كنقطة انطلاق لمهاجمة القيم الغربية. ولهذا نحن سعداء أن حلفاءنا الغربيين أدركوا هذه النقطة. أفغانستان وباكستان مجرد نقطتي انطلاق، وهاتان الدولتان ليستا هدف طالبان والقاعدة الهدف هو الولايات المتحدة والدول الأوروبية وأية دولة ديمقراطية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)