إيران تفتح جبهة قانونية ضد قادة إسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26468/

غابت ايران عن مؤتمر المانحين لإعادة إعمار قطاع غزة في شرم الشيخ،لكنها تسعى بالمقابل الى لعب دور سياسي وقانوني في القضية. وفي هذا السياق طالب مؤتمر دعم القضية الفلسطينية الذي أنهى أعماله في طهران، بمحاكمة قادة اسرائيل لإنتهاكهم ما اسماه مواثيق حقوق الإنسان في الحرب على غزة.

غابت ايران عن مؤتمر المانحين لإعادة إعمار قطاع غزة في شرم  الشيخ،لكنها تسعى بالمقابل الى لعب دور سياسي وقانوني في القضية. وفي هذا السياق طالب مؤتمر دعم القضية الفلسطينية الذي أنهى أعماله في طهران، بمحاكمة قادة اسرائيل لإنتهاكهم ما اسماه مواثيق حقوق الإنسان في الحرب على غزة.

يسعى مؤتمر دعم القضية الفلسطينية في العاصمة الايرانية في يومه الاخير، أن يكتسب صفة قضائية دولية بشروح مستفيضة لمعاهدة جينيف الدولية وبحضور رئيس المؤسسة القضائية في ايران الاسلامية، و النتيجة هي المطالبة بمحاكمة قادة اسرائيل السياسيين و العسكريين وكل من كان ضالعا في حرب غزة، حيث قال هاشمي شاهرودي رئيس المؤسسة القضائية في ايران :" اعتمادا على المادة 146 و 147 من مقررات معاهدة جينيف الموقعة عام 1949 فاننا وجدنا ان من صلاحيتنا بما اننا طرف في هذه المعاهدة أن نقوم بمحاكمة قادة اسرائيل الضالعين في حرب غزة نحن او اي هيئة قضائية اخرى".

وقد وجدت جهات إيرانية عسكرية في المؤتمر فرصة لتبث رسالة مفادها ان الصواريخ الايرانية تستطيع الوصول للاراضي الفلسطينية المحتلة، اعقبتها تصريحات لجهات فلسطينية ترفض السلام مع اسرائيل وتدعو لاستمرار المقاومة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية