مجلس الناتو يقرر استئناف العلاقات الرسمية مع روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26462/

قرر مجلس الناتو على مستوى وزراء خارجية البلدان الأعضاء في جلسته المنعقدة في بروكسل يوم 5 مارس/آذار، استئناف العلاقات الرسمية مع روسيا. وأعلن ياب دي هوب سخيفر الأمين العام للناتو أن الحلف مستعد لاستئناف جلسات مجلس روسيا-الناتو الذي انقطاع عمله بعد الأحداث في أوسيتيا الجنوبية في أغسطس/آب الماضي.

 قرر مجلس الناتو على مستوى وزراء خارجية البلدان الأعضاء  في جلسته المنعقدة في بروكسل يوم 5 مارس/آذار، استئناف العلاقات الرسمية مع روسيا.

وأعلن ياب دي هوب سخيفر الأمين العام للناتو أن الحلف مستعد لاستئناف جلسات مجلس روسيا-الناتو الذي انقطاع عمله بعد الأحداث في أوسيتيا الجنوبية في أغسطس/آب الماضي.

وأشار الأمين العام للناتو الى أن الحلف يهتم ببحث مبادرة الرئيس الروسي دميتري مدفيديف حول تشكيل نظام أمن جديد في أوروبا في إطار مجلس روسيا-الناتو. وقال "إن اقتراحات مدفيديف ليست واضحة تماما بعد، ولذلك يوجد في الناتو اهتمام ملحوظ ببحث هذه المبادرات في إطار مجلس روسيا-الناتو وفي أطر أخرى بما فيها منظمة الامن والتعاون في أوروبا".

وأضاف سخيفر أن الحلف يتطلع الى التعاون العملي مع روسيا، في حين أفاد مصدر دبلوماسي  في بروكسل أن الناتو ينوي تقليص جدول أعمال مجلس روسيا-الناتو الذي كان يتضمن في السابق 19 اتجاها اساسيا. وقال المصدر أن الحلف سيطرح على روسيا التركيز على مكافحة الإرهاب ومنع انتشار أسلحة الدمار الشامل والتعاون من أجل التسوية في أفغانستان. كما ذكر المصدر أن الناتو يفضل الا تبحث قضية الدرع الصارخية الامريكية في إطار مجلس روسيا-الناتو باعتبارها مسألة خاصة بالعلاقات الروسية الأمريكية.
واعلن المصدر أن الأمين العام للناتو سيقوم بزيارة الى روسيا للمشاركة في مؤتمر منظمة شنغهاي للتعاون المكرس للوضع في افغانستان والمنعقد بموسكو في 27 مارس/آذار الجاري.

من جانبها رحبت وزارة الخارجية الروسية بقرار مجلس الناتو. وقال إيغور لاكين-فرولوف نائب رئيس قسم الاعلام والصحافة في وزارة الخارجية الروسية ، إن موسكو تعتبر هذا القرار خطوة في الاتجاه الصحيح، مشيرا في الوقت نفسه الى أنه لا يجوز أن يتخذ الناتو هذا القرار من جانب واحد. وقال "يجب أن يكون هذا القرار قرارا مشتركا مع روسيا".

ويرى دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى الناتو أن قرار وزراء خارجية بلدان الحلف  يظهر هزيمة "معسكر الحرب الباردة" في الناتو. لكنه يتوقع أن يتغير أسلوب العمل في مجلس روسيا-الناتو، حيث سيتم التركيز بالدرجة الأولى على المسائل العملية في العلاقات الثنائية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)