تركيا تدعم المبادرة المصرية بشان غزة وتدعو الى وحدة الموقف العربي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25611/

اعرب الرئيس التركي عبد الله غل عن دعم بلاده للمبادرة المصرية واشار الى دور هذه المبادرة في تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية والتوصل الى تهدئة دائمية، ودعا الى وحدة الموقف العربي. من جانبه اكد الرئيس المصري حسني مبارك على ضرورة الحفاظ على منظمة التحرير الفلسطينية كمرجع شرعي وحيد للفلسطينيين.

اعرب الرئيس التركي عبد الله غل عن دعم بلاده للمبادرة المصرية واشار الى دور هذه المبادرة في تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية والتوصل الى تهدئة دائمية، ودعا الى وحدة الموقف العربي. من جانبه اكد الرئيس المصري حسني مبارك على ضرورة الحفاظ على منظمة التحرير الفلسطينية كمرجع شرعي وحيد للفلسطينيين. جاء ذلك   في المؤتمر الصحفي الذي عقده الرئيسان التركي والمصري عقب مباحثاتهما يوم 11 فبراير/شباط في اسطنبول.

وقال الرئيس المصري حسني مبارك  ان الهجوم الاسرائيلي على غزة ما كان ليحدث لولا ماتشهده الساحة الفلسطينية من انقسامات وخلافات. وشدد مبارك على ضرورة الحفاظ على منظمة التحرير الفلسطينية كمرجع شرعي وحيد للفلسطينيين، و اشاد  بالدورالتركي الداعم للمبادرة المصرية بشان غزة.  
 من جانبه اشاد الرئيس التركي عبد الله غل بدور المبادرة المصرية في تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية والتوصل الى هدنة، مؤكدا دعمه لها. ودعا غل الى وحدة الموقف العربي.
وقال غل  يجب التوصل الى مصالحة وطنية بين الفصائل الفلسطينية في ظل  وجود إدارة أمريكية وحكومة إسرائيلية جديدتين. واضاف : نحن الان بصدد العمل المشترك لايجاد وسائل  لعدم تكرار المأساة التي حصلت في غزة.
وتابع قوله "نحن ندعم المبادرة والجهود المصرية التي تسعى للتوصل الى هدنة دائمية في بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني".
وعن المؤتمر الذي من المقرر عقده في 2 مارس في القاهرة والذي ستشارك فيه عدد من الدول المانحة لبحث موضوع اعادة الاعمار في قطاع غزة أكد غل "نحن بدورنا ندعم هذا المؤتمر. وسيمثل تركيا فيه وزير خارجيتنا".
واشاد الرئيس التركي بجهود الرئيس المصري في تطوير العلاقات مع تركيا ،مشيراً  الى التعاون المكثف بين البلدين على كافة الاصعدة. وقال "ان هناك مشاورات منظمة تجري بصورة متواصلة  بين تركيا ومصر في المواضيع التي تخص المنطقة". ووصف التعاون بين البلدين بالاستراتيجي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية