المركز الإسلامي في فنلندا موضع إعتزاز التتر هناك

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/24682/

تعتبر الجالية التتارية في فنلندا من أعرق الجاليات المسلمة بأوربا. وبالرغم من بعد المسافة والزمن عن الوطن الام في روسيا الا انها ظلت محافظة على عاداتها وتقاليدها ودينها.

تعتبر الجالية التتارية في فنلندا من أعرق الجاليات المسلمة بأوربا. وبالرغم من بعد المسافة والزمن عن الوطن الام في روسيا الا انها ظلت محافظة على عاداتها وتقاليدها ودينها.

ويعود أول ذكر للتتار في أرض "السوومي"، كما يسمي الفنلنديون بلادهم،  الى مطلع القرن التاسع عشر. فقد كان التتار محاربين في قوام الجيش القيصري الروسي، الذي حرر فنلندا في عام 1809 من التبعية للتاج السويدي. ومنذ ذلك الحين وحتى مطلع العشرينات من القرن العشرين ظلت فنلندا أمارة ذاتية الحكم ضمن الامبراطورية الروسية.

وقد جاء التتار الاوائل إلى هذا البلد بصفة تجار ومزارعين. واغتنموا انضمام هذا البلد الى الامبراطورية الروسية ليستوطنوا فيه. وأسسوا جمعية بهدف الحفاظ على لغتهم ودينهم .

كما أسسوا المركز الاسلامي التتاري في هلسنكي منذ عام1949. هذا المجمع يضم مسجدا لاداء فريضة الصلاة والاحتفال بالمناسبات الدينية والقومية، وصفوفا لتعليم الاطفال اللغتين التتارية والعربية ومبادئ الدين الاسلامي.

المزيد حول الموضوع في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)