أقوال الصحف الروسية ليوم 19 مايو/ أيار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14938/

نشرت صحيفة "برلامينتسكيا غازيتا" مقالاً حول التغييرات في تركيبة الحكومة الروسية الجديدة، وقالت إن هذه التركيبة، تبدو للوهلة الأولى وكأنها لم تتعرض لتغييرات كبيرة. إلا أن القائمين عليها، يُظهرون المدخلَ المغايرَ تماماً للتركيبة الوظيفية في تشكيلها، والتي تَظهرُ فيها بشكل أوضح من سابقتها، التقسيماتُ إلى مجموعات كبيرة،  يترأسها نوابُ رئيسِ مجلسِ الوزراء، بالإضافة إلى الوظائف المستقلة الكبيرة الممنوحة للوزارات والهيئاتِ الخاضعة للحكومة بشكل مباشر.
كما تبدو فيها بوضوح الوكالات المتخصصة وهيئات الرقابة. وتضيف الصحيفة، أن التركيبة الحكومية الجديدة، لا تحتوي على لجان حكومية، تُمثِّل حلقاتٍ إنتقالية بين الوزارات والهيئات. لقد أصبح رئيسُ الوزراء ونوّابُه يُشكّلون مجلساً للحكومة من نوع خاص، يهتمُّ بمعالجة الإتجاهات الأساسية الخاصة بتطوير البلاد، دون وضعِ قيودٍ جامدة على نواب رئيس الحكومة في أقسام العمل.
كتبت صحيفة "غازيتا" حول المؤتمر الدولي، الذي عُقد في السادس عشر من أيار/مايو الجاري، في سفارة جمهورية بولندا في موسكو، تحت عنوان "حلف الناتو كعامل استقرار للمجتمع الدولي". وخلال المؤتمر، تمَّ تحديدُ أكثرِ مشاكلِ الحلفِ حدَّةً، ومن بينها، ضرورةُ تحويلِ هيكليةِ الحلف وصياغةِ آليات عملٍ جديدةٍ له. وأضافت الصحيفة، أن المهماتِ الحديثةَ لحلف الناتو، تشملُ التصدي للإرهاب الدولي، وإعادةَ بناءِ التركيبةِ المحطَّمة في بعض الدول، وكذلك، عدم السماح بانتشار أسلحة الدمار الشامل. كما جرى الحديث في المؤتمر حول علاقة حلف الناتو بروسيا. ووفقاً لرأي الجانب الروسي، فإن حلف الناتو وروسيا يقفان اليوم عند مفترق الطرق. وتخشى روسيا من أن يُقدِم الحلف على إعطاء نفسه الحقَّ فى إتخاذ مختلف القرارات الهامة فى مجالات الأمن العالمي، بالإضافة إلى قلقها تجاه مخططات نشر واشنطن منظومة الدرع الصاروخية في بولندا وتشيكيا.
ولفتت الصحيفة إلى أن المؤتمر، اعتبر أن انعدام الثقة، يُشكِّل العائق الجدّي أمام النهوض بالعلاقات بين روسيا والناتو إلى مستويات جديدة.
وصحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا"، نشرت اليوم نصَّ المقابلة التي أجرتها مع فايد مصطفى القائم بأعمال سفارة دولة فلسطين لدى روسيا الإتحادية . في هذه المقابلة، أكد الدبلوماسي، أن الشعب الفلسطيني، وعلى مدى ستّين عاماً من قيام إسرائيل، عاش أقسى الظروف التي فرضها عليه الإحتلال. ودعا القائم بالأعمال الفلسطيني أولئك القادرين على اتخاذ القرارات التاريخية والمصيرية في العالم، إلى عدم نسيان مأساة الشعب الفلسطيني في هذا الوقت. وحول الموقف الأمريكي من عملية السلام،لفت فايد مصطفى الانتباه إلى أن المباحثات التي جرت في واشنطن في نيسان/ أبريل الماضي بين الرئيسين الفلسطيني والأمريكي، أشارت إلى عدم جدوى انتظارِ حدوث تقدمٍ هام في عملية السلام.
إذ بات واضحاً، أن واشنطن لا تنوي ممارسةَ ضغطٍ على إسرائيل، لدفعها للبدء في تنفيذ إلتزاماتها نحو الفلسطينيين. وهذا ما أثبتته ودلت عليه مرةً أخرى، زيارةُ الرئيس الأمريكي إلى المنطقة. وفي ختام المقابلة، أعرب القائم بالأعمال الفلسطيني عن أمله في أن يتم التوصل في القريب العاجل، إلى اتفاق حول تحديدٍ دقيق لموعد انعقاد المؤتمر الدولي الخاص بالشرق الأوسط في موسكو، مؤكداً أن دعم الجانب الفلسطيني لقرار السلطات الروسية في هذا الشأن، سيأتي دون إبطاء.
وكتبت صحيفة "تريبونا" حول المؤتمر البرلماني الدولي، الذي عُقد الأسبوع الماضي فى سانت بطرسبورغ، تحت عنوان "الأمن الإعلامي، كعامل للنضال ضدّ الإرهاب".  وأشارت إلى أن منظمي المؤتمر، أبدوا قلقهم الكبير، من إن يتحول سلاح الإرهابيين من  حزام الشهيد اليوم، إلى أعمال التخريب فى الفضاء الإعلامي.
وأشاروا إلى أن الإنترنت، أخذ يتحول إلى أسلوب عمومي لنقل المعلومات. هذا بالإضافة إلى أن نشرَ الدعايةِ عن طريق الشبكة، يصبح عاماً بعد عام، أكثر فعالية. وبهذا الصدد، أُشيرَ في المؤتمر، إلى أن على روسيا أن تراقب بشدة فضاءها الوطني في شبكة الإنترنت. فمن واجبات الدولة قبل كل شيء، توفير الأمن وضمانه.
وإلى أقوال الصحف الروسية حول الأحداث الإقتصادية المحلية والعالمية:
نشرت صحيفة "كوميرسانت" مقالا تحت عنوان "الحكومة الجديدة في شباك صيادي الاسماك" قالت فيه إن ست جمعيات اقليمية لصيد الاسماك ارسلت طلبا تناشد فيه رئيس الوزراء فلاديمير بوتين ايقاف العمل بالمرسوم الرئاسي بشأن تحويل الهيئة الحكومية لصيد الاسماك الى وكالة اتحادية ،وطالبوه فيها  بالابقاء على صلاحيات الهيئة الحكومية حتى يناير/ كانون الثاني 2009، واضافت الصحيفة أن هذا التحرك من قبل الجمعيات الاقليمية يعتبر أول اختبار لرئيس الوزراء بعد الاعلان عن  تشكيلة حكومته الجديدة.
ويرى الصيادون أن محاولات اصلاح قطاع صيد الاسماك خلال السنوات الخمس عشرة الماضية جرت ثماني مرات، وتم تغيير رئيس هيئة صيد الاسماك عشر مرات. ومنذ عام 1989تم انشاء لجنة صيادي الأسماك كهيئة اتحادية مستقلة.
وتحت عنوان "قبل ارتفاع اسعار النفط" كتبت صحيفة "إر بي كا ديلي" أن ارباح شركة الخطوط الجوية البريطانية ازدادت بمقدار الضعفين. وأنه في العام  المالي الماضي استطاعت "بريتيش ايرويز" أن تضاعف ارباحها من خمسمئة وخمسين مليون دولار الى اكثر من مليار وثلاثمئة مليون دولار، مما جعل المساهمين فيها يتقاضون ارباحا على اسهمهم لأول مرة منذ سبع سنوات. وكذلك تم الحد من فضائح تأخير الرحلات الجوية وفقدان الامتعه في مطار هيثرو الجديد. واشارت الصحيفة الى اعتقاد المحللين بان تكرار النجاحات التي تحققت في العام الماضي سيكون صعبا للغاية بسبب ارتفاع اسعار الوقود.
أما صحيفة "فيدوموستي" وتحت عنوان "وسيط النفط لن يفشل" قالت ان شركة "كونفر" لتجارة النفط التي يملكها رجل الاعمال المعروف غينادي تيماتشنكو تَبين أنها مدينة لشركة النفط الروسية الحكومية "روس نيفت" بمبلغ تسعة عشر مليارا واربعمئة مليون روبل. واضافت الصحيفة أن البيانات الحسابية التي نشرتها شركة "روس نيفت" للربع الاول من العام الحالي تبين فيها ان شركة "كونفر" لم تسدد مبالغ مستحقة عليها مقابل النفط الذي استلمته من روس نيفت. واشارت الصحيفة الى ان ممثل شركة "روس نيفت" نيكولاي منفيلوف اكد على ان شركة "كونفر" ستقوم بتسديد جميع المبالغ المتأخرة عليها في الوقت المحدد، واضاف ان هذه الامور تعتبر طبيعية بين الشركات التي تعمل في السوق النفطية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)