الدول الست تقرر تقدم حوافز جديدة لايران مقابل وقف تخصيب اليورانيوم

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14447/

قال وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند في مؤتمر صحفي أن القوى الدولية الكبرى بصدد تقديم حوافز جديدة لطهران لحثها على وقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم .

 قال وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند في مؤتمر صحفي أن القوى الدولية الكبرى بصدد تقديم حوافز جديدة لطهران لحثها على وقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم وإنهاء المخاوف من إمكانية انتاجها لسلاح نووي، جاء ذلك في ختام اجتماع وزراء خارجية الدول الخمس الكبرى وألمانيا يوم الجمعة في لندن.
وأضاف ميلباند قائلا:" أولا نحن متّحدون في اعتقادنا بأن برنامج التخصيب يشكل تهديدا على الاستقرار العالمي ويجب أن نواجهه بشكل مباشر. ثانيا نحن متفقون على انتهاج استراتيجية تحقق ما نصبو إليه. كما اتفقنا على أن نقدم لإيران عرضاً. ولقد خلص اجتماعنا إلى مراجعة وتحديث عرضنا الذي سبق وأن قدّمناه إلى طهران في يونيو/حزيران عام 2006. ولن نكشف عن تفاصيل هذا العرض إلا للحكومة الإيرانية. ونحن نأمل أن تستجيب له في الوقت المناسب".

وعلى الصعيد نفسه قال رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون إن طهران ستواجه عزلة دولية إذا لم تتباحث مع الغرب حول برنامجها النووي.
وقد لفت فيون، الذي يقوم  بزيارة عمل للولايات المتحدة يوم الجمعة، الى أن توجيه ضربة لإيران لمنعها من تصنيع سلاح نووي ليس خياراً جيداً.
وأضاف رئيس الوزراء الفرنسي قائلا: "علينا أن نفعل كل ما في وسعنا كي نتجنب وضع أنفسنا في مواجهة خيار أوحد: قنبلة إيرانية أو قصف إيران. نقترح على الإيرانيين إما الحوار أو العزلة. العزلة الاقتصادية والسياسية والمالية. وسنفعل كل ما في وسعنا كي تؤدي هذه الإجراءات إلى نتائج، لكننا لا نفكر في الخيار الآخر".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك