تفاقم مآسي المرضى الفلسطينيين بسبب الحصار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13362/

أفاد تقرير حديث لهيئة الامم المتحدة ان إسرائيل رفضت السماح بخروج المزيد من المرضى الفلسطينيين من غزة للعلاج منذ قيام حركة حماس بالسيطرة على القطاع في يونيو/حزيران من العام الماضي.

أفاد تقرير حديث للامم المتحدة ان إسرائيل رفضت خروج المزيد من المرضى الفلسطينيين من غزة للعلاج منذ  قيام حركة حماس بالسيطرة على القطاع في يونيو/حزيران من العام 2007، والعديد منهم كانوا يموتون في كل شهر ضمن مأساة كان  بالامكان  تفاديها.
وأوضحت تقارير لمنظمة الصحة العالمية أن إسرائيل رفضت منح تصاريح خروج لـ 18.5% من المرضى الساعين الى مغادرة القطاع في العام 2007 مقابل 10% في العام 2006، وفي ديسمبر/كانون الاول من 2007 رفضت اسرائيل 36% من طلبات الحصول على تصاريح السفر .وجاء في التقرير أيضاً أن نسبة الفلسطينيين الذين رفضت طلباتهم زادت بعد سيطرة حماس على غزة في يونيو/حزيران الماضي وأغلاق معبر رفح المؤدي الى مصر وتشديد القيود إلاسرائيلية على القطاع.
 ويؤدي نقص الأدوية والمعدات وذوي المهن الطبية  المدربين جراء الحصار الإسرائيلي المستمر إلى غياب الرعاية الصحية اللازمة  في قطاع غزة.
وأفادت  منظمة الصحة العالمية إن 32 شخصا من أبناء غزة توفوا بين الاول من اكتوبر/تشرين الاول 2007 والثاني من مارس/آذار من هذا العام بينما كانوا ينتظرون تصاريح السفر للعلاج.
ويقول المسؤولون الإسرائيليون إنهم لا يستطيعون  تقديم الأرقام حول عدد المرضى الذين منحوا تصاريح الخروج من القطاع في العام الماضي للعلاج، وينفون أن يكون هذا النظام قد تسبب في حالات وفاة كان يمكن تجنبها.
وفي الوقت الذي أدانت فيه المنظمات الدولية الحصار على غزة ووصفته بأنه عقاب جماعي أصرت إسرائيل على أن حصارها للقطاع يأتي رداً على إطلاق النشطاء الفلسطينيين الصواريخ عبر الحدود.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية