سيناتور روسي: المعارضة في لبنان لا تعمل لمصلحة بلدها

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/12113/

يؤجج الوضع في لبنان على نحو متعمد أولائك الذين لا يهمهم استقرار هذا البلد. جاء ذلك في بيان بعث به إلى قناة "روسيا اليوم" رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الفيدرالية الروسي ميخائيل مارغيلوف. وأكد مارغيلوف قائلا : "أن هناك جهات لا تريد السلام والاستقرار في هذا البلد.

يؤجج الوضع في لبنان على نحو متعمد أولائك الذين لا يهمهم استقرار هذا البلد. جاء ذلك في بيان بعث به إلى قناة "روسيا اليوم" رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الفيدرالية الروسي ميخائيل مارغيلوف. وأكد مارغيلوف قائلا : "أن هناك جهات لا تريد السلام والاستقرار في هذا البلد. وذكر بأن لبنان يعيش منذ أكثر من 4 أشهر بدون رئيس جمهورية نظرا لأن الأقلية البرلمانية تعرقل إجراء الإنتخابات الرئاسية ولا تقبل بحلول وسط، وهي بذلك تدفع البلد إلى الأزمة.
وأشار مارغيلوف إلى أن روسيا تدعم مبادرة الجامعة العربية التي تنص على المطالبة بإنتخاب المرشح التوافقي العماد ميشيل سليمان وتشكيل حكومة وحدة وطنية وإقرار قانون حول الإنتخابات البرلمانية. وهذه الإجراءات، في إعتقاد مارغيلوف، من شأنها أن تساعد على استقرار الوضع في لبنان. وأضاف قائلا: " لكن المعارضة تستمر في طرح شروط تعجيزية وإقامة العراقيل في طريق التسوية".
كما لفت مارغيلوف الانتباه إلى أن ثمة قوى تستخدم لبنان لتحقيق مآربها الأنانية والتخريبية بالنسبة للبلد. وفي الوقت نفسه ذكّر رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الفيدرالية الروسي بأن قيادة حزب الله أعلنت مؤخرا أمام جميع عن التحضير ل"حرب سافرة" ضد إسرائيل دون أن تُؤخذ لدى ذلك مصالح لبنان بعين الإعتبار".  
وبهذا الصدد يتساءل مارغيلوف عما اذا كانت سياسة لبنان اليوم في يد الحكومة الشرعية او في يد منظمة مسلحة تمتلك ترسانة سلاح غير خاضعة لرقابة الحكومة. و يختتم السيناتور الروسي بيانه قائلا: إن لبنان بحاجة للسلام والاسنقرار وإن الشعب اللبناني يريد الوحدة الوطنية، التي يُعتبر الرئيس المنتخب شرعياً، شرطاً ضرورياً لتحقيقها". ولذلك فإن البرلمانيين الروس، حسب قوله،يناشدون قيادة مجلس النواب اللبناني تفعيل عمل هذا المجلس التشريعي للتوصل الى إجماع بصدد إنتخابات رئيس الجمهورية.