مصرع 27 فلسطينيا وروسيا تبدي قلقها من سياسة العقاب الجماعي

أخبار العالم العربي

جنازة الرضيع الفلسطينيجنازة الرضيع الفلسطيني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/12103/

لقي 27 فلسطينيًا بينهم رضيع و7 أطفال 3 من عائلة واحدة مصرعهم وجُرح آخرون في سلسلة غارات اسرائيلية على قطاع غزة.

 لقي 27 فلسطينيًا بينهم رضيع و7 أطفال 3  من عائلة واحدة مصرعهم وجُرح آخرون في سلسلة غارات اسرائيلية على قطاع غزة، في وقت دعت فيه وزيرة الخارجية الامريكية كونداليزا رايس إلى وقف عمليات إطلاق الصواريخ على إسرائيل معربة عن قلقها لتزايد الإصابات في صفوف المدنيين. فقد قُتل صباح الخميس 3 فلسطينيين في غارة جوية على القطاع. وهم عنصر من حركة حماس وعنصران من لجان المقاومة الشعبية. كما  استهدفت غارات إسرائيلية  مقر وزارة الداخلية في المدينة، واسفرت عن سقوط  قتيل هو طفل رضيع  لم يتم أشهره الخمسة وعشرات الجرحى.
وقال شهود عيان إن الاطفال المصابين هم من المارة الذين تواجدوا  بالصدفة في المكان  لحظةَ استهداف  مِنصة محلية لإطلاقِ الصواريخ شمال غزة .

وقالت مراسلة "روسيا اليوم" في رام الله، أن عددا كبيرا من الآليات الإسرائيلية اقتحم مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس الواقعة بالقرب من رام الله، حيث مقر الرئاسة الفلسطينية. وقد تصدى لهم مقاتلوّ كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح، وحدثت إشتباكات بين الطرفين، مما أدى الى إصابة عنصرين من هذه الكتائب وإصابة آخر تم إعتقاله.
وأضافت المراسلة ان الرئيس عباس والحكومة الفلسطينية حملا إسرائيل مسؤولية ما آلت اليه الأوضاع في نابلسن لا سيما بعد التزام رجال المقاومة  بشروط التهدئة والعفو التي وضعتها إسرائيل لوقف ملاحقتهم. لهذا يسود التوتر الشديد في مدينة نابلس مع تصعيد  الهجمة الإسرائيلية على قادتهم.
يذكر أن فصائل شهداء الأقصى أعلنت توقفها عن الإلتزام بالتهدئة مع إسرائيل بعد موافقتها على العمل بها سابقا.

من جهته أكّد مراسل قناة "روسيا اليوم" في غزة هذه الأنباء مضيفاً أن الغارات الإسرائيلية متواصلة على القطاع، وبالمقابل فان الصواريخ الفلسطينية ايضا متواصلة بإتجاه المستوطنات والبلدات المحاذية لغزة.

وأفاد المراسل أنه قُتل 5 من كتائب القسام في خان يونس، كما لقي مصرعه  احد عناصر الجهاد الإسلامي في مخيم البريج. ونتيجة هذه الغارات المتواصلة فقد أخلت الحكومة المُُُقالة والفصائل الفلسطينية مقراتها تحسباً لأي قصف جديد.

من جهة أخرى ، قالت رايس في أثناء لقائها رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت في طوكيو، أن الإصابات المتزايدة في صفوف المدنيين الفلسطينيين، بفعل الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة، مثيرة للقلق.
وعقدت رايس جلسةَ مباحثات مع أولمرت، دعت خلالها إلى وقف إطلاق الصواريخِ الفلسطينية على إسرائيل، ووضعِ حد لأعمال العنف في المنطقة.
وكانت رايس قد أجرت مباحثات مع نظيرها الياباني في طوكيو، محطتها الثالثة خلال جولتها الأسيوية بعد بكين وسيئول.
وتعتزم رايس زيارةَ الأراضي الفلسطينية وإسرائيل الأسبوع المقبل لإجراء مباحثات مع المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين.

روسيا ترفض سياسة العقاب الجماعي في غزة

عبّرت روسيا عن قلقها من التصعيدِ الخطير في المواجهةِ الحالية بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وقال المتحدثُ باسم الخارجيةِ الروسية ميخائيل كامينين إن بلادَه تشعرُ بقلق بالغ من اتساع نطاقِ العنف. كما عبرَ عن تعازي بلادهِ لأقاربِ وعائلاتِ المواطنين الأبرياء الذين قتلوا. وأكدَ المتحدثُ إدانةَ بلادهِ الشديدة لقصفِ المناطقِ الإسرائيلية وكذلكَ الردَ بالقوةِ غيرِ المتكافئة مما يجلبُ المعاناة إلى الفلسطينيينَ الإبرياء، معتبراً ان سياسةَ العقاب الجماعي أمرٌ غيرُ مقبول، حسبَ تعبير كامينين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية